حكم الطغاة

حكم الطغاة :

الشعب العراقي مرعوب من الطغاة في كل يوم جمعة وفي كل مناسبة وفاة او ميلاد امام من الائمة وفي كل مناسبة ثورة او انقلاب وفي كل مناسبة جلسة عشائريه وفي كل مناسبة خطاب ثوري لقائد اهوج او زعيم مجنون .

العراقيون مرعوبون من الفقر ومن حرارة الجو وشحة المياه وانحطاط العملة العراقية وتدهور صحة المواطنين وغضب الطبيعة عند هبوب العواصف الترابية او الفيضانات عند هطول الامطار الكارثية ويضاف لكل ذلك حوادث السيارات اليومية وهروب الناس خوفا من البطش والملاحقات الميليشياوية وانهيار التعليم وفساد الادارة والمالية في دوائر الدولة وانتشار الرشوه والمحسوبية والمنسوبية وزعامة شعيط ومعيط وجرار الخيط
“وفوگ درد الله ضربني بميجنه ”

د. ضياء السورملي

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close