إيقاع شديد المراس

إيقاع شديد المراس / زيد الطهراوي

أفيق مع الصباح العذب أحمل ثورة الشاعر
و أنفض عن قناديلي هواجس ليلي الغابر
أُذكِّر كل من رقدوا بطعم الخصب و الأنداء
و أحمي العطر من مستنقع خائر
و أبدأ همستي الأغلى بآمال لها أصداء

سهام الليل لم توهن شراييني
و أحلامي بعمق الجرح ساهرة تواسيني
و شد خطاي موج البحر كي أقعا
فصحت به و كل السامعين بكو على إيقاع تحزين
أنا الشمع الذي ذابت جوانبه و ما انصدعا

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close