رسالة مفتوحة الى مجلس القضاء الاعلى نناشدكم باصدارفتوى قانونية تتيح اطلاق موازنة 2022

رسالة مفتوحة الى مجلس القضاء الاعلى نناشدكم باصدارفتوى قانونية تتيح اطلاق موازنة 2022

مازن الشيخ
[email protected]

سبعة اشهرمرت من هذا العام,ولم تقرالموازنة العامة لسنة2022,والسبب هوعدم تمكن من يسمون انفسهم نوابا للشعب من الاتفاق على حكومة جديدة,تأخذ على عاتقها ادارة دفة الدولة,لانشغالهم بالصراع على الكراسي والمناصب,ورغم حاجة الشعب الماسة,لحكومة تعمل على تسييردفة حياته بعيدا عن طموحاتهم الشخصية الانانية.
لقد تجاوزوا في خلافاتهم وصراعاتهم العبثية كل المدد القانونية ذات العلاقة,والتي نص عليها الدستور العراقي
ومع ذلك لم تتخذ السلطات القضائية اي قرارات يمكن ان توقفهم عند حدهم وتصون حقوق الشعب التي اهدروها ,ولازالوا,
واليوم,كل الدلائل تشيرأنه ليس هناك حدود معقولة يمكن ان تنهي تلك الخلافات,ولن تكون هناك حكومة في المدى القريب,أي لن تقرالموازنة,وستبقى الحياة الاقتصادية متوقفة,
لذلك,,ولأنكم كأعلى سلطة قانونية في العراق,سبق,ولاسباب قاهرة,ان تغاضيتم عن الخروقات الدستورية في مايتعلق بالمدد النهائية لاختيار قادة السلطة التنفيذية,يصبح مطلوب منكم ايجاد فتوى قانونية,واصدارأمرا قضائيا استثنائيا,بالموافقة على تمريرالموازنة,ووضعها تحت تصرف حكومة تسييرالاعمال الحالية,وكاجراء استثنائي هدفه خدمة الشعب,وتلبية احتياجاته الانسانية
ارجو ان تلاقي رسالتي هذه اهتمامكم,وان تدرسوا ماجاء فيها
والله والوطن من وراء القصد
تمنياتنا لكم بالتوفيق والنجاح
مع الاحترام والتقدير
المواطن العراقي

مازن الشيخ

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close