هل معززات لقاح «كورونا» آمنة أثناء الحمل وبعده؟

تسبب أعراضاً جانبية أقل من الجرعتين الأولى والثانية

معززات كورونا آمنة على السيدات الحوامل (غيتي)
القاهرة: حازم بدر

دعمت دراسة أميركية حديثة وضع منظمة الصحة العالمية للنساء الحوامل والمرضعات، بين الفئات الضعيفة، والتي يجب أن يكون لها أولوية في الجرعات المعززة من لقاحات «كوفيد – 19».

وتشمل الفئات الضعيفة التي حددتها مجموعة الخبراء الاستشارية الاستراتيجية، التابعة لمنظمة الصحة العالمية، في أغسطس (آب) الماضي، جميع الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة، وأولئك الذين يعانون من أمراض مثل السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والرئة والكلى، وكذلك النساء الحوامل والمرضعات.

وكما كان إعطاء اللقاح للنساء الحوامل والمرضعات مع بدايات توفر اللقاح، محل جدل وخلاف، استمر الوضع مع الجرعات المعززة، على الرغم من توصية منظمة الصحة العالمية، وتأتي الدراسة الجديدة لباحثين من جامعة واشنطن الأميركية، لدعم توجه إعطائهن الجرعات المعززة.

وخلال الدراسة المنشورة في العدد الأخير من دورية «الجمعية الطبية الأميركية»، جمع الباحثون بيانات من استطلاع متابعة تم إرساله إلى أكثر من 17 ألفا و500 سيدة.

وكان هؤلاء المشاركون جزءاً من مسح جماعي مستمر لرصد رد فعل الأفراد الحوامل والمرضعات على اللقاح الأولي، وفي هذه الدراسة على الجرعات الداعمة.

وأكمل ما يزيد قليلا على 97 في المائة من المجموعة استطلاع المتابعة على المعززات، و أبلغ معظمهم (82 في المائة) عن وجع في موقع الحقن بعد تناول الجرعات المعززة، فيما أبلغ 68 في المائة عن أعراض أخرى مثل التعب أو الحمى، ولم يتم تسجيل أي أحداث خطيرة.

وتقول ليندا إيكيرت أستاذ التوليد وأمراض النساء في كلية الطب بجامعة واشنطن، والباحثة الرئيسية بالدراسة في تقرير نشره الثلاثاء الموقع الرسمي للجامعة، إن هذه الدراسة تدعم النتيجة التي تفيد بأن الأفراد الحوامل والمرضعات يتحملون اللقاحات المعززة جيداً، وأنه يجب تضمينهم في التجارب السريرية للقاحات أخرى ذات صلة.

وكانت الكلية الأميركية لأطباء التوليد وأمراض النساء، قد قدمت الثلاثاء، استشارة ممارسة تشجع الحوامل أو المرضعات على تلقي أحدث جرعة معززة من اللقاح، والتي تم تعديلها للحماية من متغيرات أوميكرون الفرعية ( BA.4 ) و ( BA.5. )، وأصبحت متاحة الأسبوع الماضي.

ووفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها بأميركا، فإن 71.3 في المائة من النساء الحوامل في الولايات المتحدة قد تلقين على الأقل الجرعتين الأساسيتين قبل أو أثناء الحمل، بينما تلقت 55 في المائة جرعة معززة، وتأمل إيكيرت أن تكون هذه الدراسة، بالإضافة إلى دراسات أخرى، بمثابة «رسالة مطمئنة تشجع النساء الحوامل والمرضعات على التطعيم وتلقي الجرعات المعززة».

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close