الكاظمي يتوعد بملاحقة مطلقي الصواريخ ويجدد الدعوة للحوار السياسي

مصطفى الكاظمي

مصطفى الكاظمي

توعد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الأربعاء بملاحقة المتورطين بقصف المنطقة الخضراء حيث مبنى مجلس النواب العراقي مجددا الدعوة لحوار سياسي لتجاوز الأزمة الراهنة في بلاده.

وذكر المكتب الإعلامي لرئاسة الوزراء في بيان أن الكاظمي وجه القوى الأمنية بمتابعة مرتكبي القصف الصاروخي للمنطقة الخضراء والقاء القبض عليهم.

ودعا المتظاهرين إلى الإلتزام بالسلمية وبتوجيهات القوى الأمنية حول أماكن التظاهر. ورأى أن الوضع الأمني الراهن في بلاده يعد انعكاسا للوضع السياسي مجددا الدعوة للحوار بين كل القوى المعنية بالشان السياسي للخروج من الأزمة الحالية.

وأصيب سبعة عسكريين بجروح اليوم في قصف بقذائف الهاون استهدف محيط مبنى البرلمان بالتزامن مع جلسة شهدت التصويت على رفض استقالة رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close