طائفة الاميش

هل جربت ان تنعزل عن العالم الخارجي؟ وهل بامكانك العيش دون هاتفك المحمول؟ الجواب حتما لا. لكن هناك من يستطيع ذلك. انشأوا قوانينهم الخاصة ويرفضون التكنولوجيا والتطور يعيشون في كينونتهم الخاصة يعملون بجد ويطبقون الانجيل بحذافيره. يتكاثرون بسرعة كبيرة ويتحدثون بثلاث لغات. خلقوا لنفسهم عالما مختلف طائفة الاميش اناس سعيدون. تعود حكاية هذه الطائفة الى القرون الوسطى اذ عند ظهور المسيحيين الجدد الان بابا تست تم تكفيرهم من قبل الكاثوليك والبروتستاند. واعدم عددا منهم ليهربوا الى اماكن مختلفة. فيما بعد وفي عام الف وخمسمائة وستة وثلاثين تحديدا تم انشاء حركة المينونايت من قبل قسيس كاثوليكي. يدعى مينوسي مونز. هذه الحركة ساعدت على لم شمل الانا باباتيست وكانت الاميشو تابعة لها. لكن دون اسم محدد. اما في عام الف وستمائة وثلاثة وتسعين قام يعقوب امان مسيحي سويسري الاصل عن الانابا تيست وانشاء طائفة الاميش. ظل الكاثوليك والبروتستانت يتهموهم بالكفر حتى فروا هاربين الى ولاية بنسلفانيا في امريكا. يتميز الامشيون باصدارهم قوانين حياتهم الخاصة حسب التعليمات المذكورة في الانجيل. فاعتمدوا الحياة البسيطة لكي لا تبعدهم الحداثة عن تأدية واجباتهم واحترام حياتهم والحفاظ على سلامتها. فهم لا يؤمنون بالتكنولوجيا ويرفضون رفضا باتا السيارات والكهرباء والهواتف. فمثلا يقودون عربات حديدية من صنع ايديهم. ويستعيضون عن الكهرباء بالشمس نهارا والمصابيح الصغيرة ليلا. الطلاق عندهم محرم وذنب لا يغتفر. يرتدون ثيابا بسيطة. فالرجال منهم يلبسون قمصانا بحمالات مع بنطال اسود وطاقية قش للمتزوجين. اما النساء فترتدي فساتين فضفاضة. تستر الجسم واغطية بيضاء على رأسهم للمتزوجات. اما العزباوات فيرتدين اغطية سوداء لا يسمح للنساء بقص شعرهن. اما الرجال فلا يقصون لحيتهم ابدا. ممنوعون من سماع الموسيقى والتصوير وايضا الذهاب الى المدرسة. كما اصدر من شأنهم في عام الف وتسعمائة واثنين وسبعين قانونا يقتضي بعدم اجبارهم على الانضمام للتعليم الالزامي. يحرمون على انفسهم شرب الكحول وممارسة الرذائل قبل الزواج. كما يتكلمون ثلاث لغات. الاولى تسمى بنت سلفانيا داتش. يتكلمونها بين بعضهم البعض في المنزل. اما الثانية هاي جيرمان وهي المستخدمة في الصلوات والثالثة هي الانجليزية. وهي لغة المدرسة وعند الحاجة للتحدث مع الغرباء كما يدعون. يبلغ عددهم ما يقارب الثلاثمائة وخمسين الفا اذ انهم يتكاثرون بسرعة. فمتوسط عدد افراد الاسرة الواحدة سبعة اشخاص. ولهم مستوطنات عديدة في الولايات المتحدة وكندا. انشأوا لانفسهم تجارة خاصة فتنوعوا بها في عدة مجالات. ولديهم ورشات للصناعة. يعتمدون في حياتهم على التعاون يدا بيد. فيرون ان التعاون اساس النجاح بالاضافة الى انشائهم مجلسا لاصدار الفتاوى يسمى اولد اوردر. لا يتم تعميدهم لحين اقتراب نهاية فترة المراهقة. حيث يتم بالبقاء بالطائفة او الانخراط في العالم الخارجي. وغالبا من يفضل الذهاب يعود بعد فترة من الزمن. حياة اسس بنيانها على حب الخير للجميع والزهد في الحياة. واليقين بان تطور هو الخطوة الاولى للحياة الكئيبة والابتعاد عن الله.

عمار عصام

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close