البغداديون يستعدّون لمولد سيد الكائنات وسط دعوات إلى التأسي بخلق الرسول

حشود الزائرين تحيي ذكرى إستشهاد الإمام الحسن العسكري في سامراء

بغداد – ندى شوكت

سامراء

يجهز البغداديون ،التحضيرات للاحتفال بالمولد النبوي الشريف في رحاب مرقدي ابو حنيفة النعمان والشيخ عبد القادر الكيلاني ، حيث يحرص معظم العراقيين على تزيين المنازل والطرقات والأسواق ،تزامنا مع انطلاق الاحتفالات التي تستمر حتى ساعات متأخرة من يوم غد الجمعة.وما يميز الاحتفال بهذه المناسبة ،هو العادات والتقاليد المتوارثة من الاباء والاجداد، إذ تقوم العائلات بتجهيز الطعام والحلوى وتوزيعهما بين الجيران والمستطرقين.ويعد ايقاد أو إشعال الشموع ليلة الاحتفال بالمولد الشريف، مظهرا آخر من مظاهر الاحتفال بهذه الليلة ،حيث يزداد إقبال الاهالي عليها خلال المولد ، ويقومون بوضعها في أنحاء متفرقة من المنزل او خارجه بعد صلاة العشاء ، اذ يعتقد الكثير أن في ذلك تبركا بليلة مولد سيد الخلق ، وينظرون إليها بعيون الفرح والأمل في غد أفضل. بدوره ،دعا خطيب الجمعة في جامع ابو حنيفة النعمان عبد الستار عبد الجبار (المحتفلين بيوم المولد النبوي الشريف الى التأسي بخلق الرسول). وبحث المجمع الفقهي العراقي لكبار علماء الدعوة والافتاء ،مع مدير بلدية الاعظمية زاهد ال كتاب ، التحضير للاحتفال المرتقب. وقال بيان تابعته (الزمان) امس ان (عضو الهيئة العليا في المجمع عبد الوهاب السامرائي ،استقبل آل كتاب ، وجرى بحث التحضيرات الخاصة بهذا الحدث الكبير)، واكد الجانبان (ضرورة تهيئة المدينة مع استنفار ملاكات البلدية والدوائر الحكومية والمؤسسات الخدمية لانجاح هذه المناسبة). كما عقد المجمع ،اجتماعاً تحضيرياً ،مع عدد من مسؤولي الدوائر الأمنية والحكومية والخدمية لبحث خطة المولد والاستعدادات لاقامة الاحتفال المركزي في مدينة الأعظمية. وذكر البيان ان (اللقاء حضره قائممقام الأعظمية ومساعد آمر فوج المكلف بحماية المدينة وبعض الضباط ومدير عام دائرة الاحتفالات الدينية في ديوان الوقف السني وممثلين عن الدوائر الخدمية، ووجهاء المدينة وشيوخها)، ولفت الى ان (المجتمعين ناقشوا خطة الاحتفالية المركزية التي ستقام في جامع الامام ابي حنيفة النعمان ،وذلك يوم غد الجمعة بمناسبة مولد سيد الكائنات وفخرها محمد عليه الصلاة والسلام)، مشددين على (الاهتمام بالمدينة وتقديم الخدمات والتعاون المشترك بين مختلف المؤسسات الدينية والحكومية والأمنية لانجاح الاحتفالية). كما شارك وفد المجمع الفقهي، في احتفالية مركزية للمولد النبوي ،اقيمت في مدينة الرمادي، بحضور عدد من العلماء والشيوخ وجمع غفير من اهالي المدينة. واكد المجمع في كلمة خلال المناسبة التي حملت شعار (والذين معه) ، ان (صحابة النبي وآل بيته الاطهار كانوا نعم التلاميذ أمام شخصية النبي المربي، الذين اختارهم الله ليكونوا اصحابه واعوانه ومناصريه في طريق الحق والدعوة لدين الله). وفي سامراء ، احيت حشود الزائرين امس ،مراسم استشهاد الامام الحسن العسكري عليه السلام، وسط اجراءات مشددة . وجاءت الزيارة بالتزامن مع تطبيق خطتين أمنية، وخدمية لتأمين الحماية على طول طريق التنقل وتوفير أفضل الخدمات لهم من خلال المواكب الحسينية. ووصل وزير الداخلية عثمان الغانمي ونائب قائد العمليات المشتركة الفريق أول ركن عبد الأمير الشمري،الى مدينة سامراء،للاطلاع على الخطة الامنية الخاصة بتأمين ذكرى استشهاد الامام الحسن العسكري عليه السلام. وقالت قيادة العمليات المشتركة في بيان تلقته (الزمان) إن (الغانمي والشمري تفقدا في وقت سابق، المدينة، ولاطلاع على آخر استعدادات تأمين الزائرين خلال احياء زيارة زيارة ذكرى استشهاد الإمام، وتأمين المتطلبات والاحتياجات الأمنية والخدمية لإنجاح الزيارة). من جانبه ، وجه الغانمي (بمجموعة من التوصيات والتعليمات التي من واجبها تعزيز الأمن والاستقرار في المدينة وتوفير الأجواء المناسبة للقاصدين نحو العتبة العسكرية في هذه الذكرى)، مشدداً على (ضرورة إكمال جميع الاستعدادات ووضع المعالجات الفورية والسريعة لانسيابية حركة الزائرين).

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close