يوروبا ليغ: أرسنال الى الدور الثاني بفوزه على أيندهوفن

أ ف ب   

بلغ أرسنال الانكليزي الدور الثاني لمسابقة الدوري الاوروبي لكرة القدم “يوروبا ليغ” بفوزه على ضيفه أيندهوفن الهولندي بهدف وحيد للسويسري غرانيت تشاكا، في مباراة مؤجلة من الجولة الثانية لمنافسات المجموعة الاولى.

السويرسي غرانيت تشاكا يحتفل بهدفه مع أرسنال ضد أيندهوفن الهولندي ضمن منافسات الدوري الاوروبي لكرة القدم "يوروبا ليغ" على ملعب الامارات في 20 تشرين الاول/اكتوfر 2022

السويرسي غرانيت تشاكا يحتفل بهدفه مع أرسنال ضد أيندهوفن الهولندي ضمن منافسات الدوري الاوروبي لكرة القدم “يوروبا ليغ” على ملعب الامارات في 20 تشرين الاول/اكتوfر 2022© أدريان دينيس

وبات أيضًا النادي اللندني قريبًا من ضمان صدارة المجموعة بعد أن رفع رصيده الى 12 نقطة بالعلامة الكاملة من أربع مباريات، على بُعد خمس نقاط من أيندهوفن الذي يحل ضيفا عليه في هولندا الاسبوع المقبل، مقابل أربع نقاط لبودو غليمت النروجي الثالث، فيما يتذيل زيوريخ السويسري من دون رصيد.

وكانت المباراة مقررة في 15 أيلول/سبتمبر، لكنها أرجئت في أعقاب وفاة الملكة إليزابيث الثانية “بسبب النقص الشديد في موارد الشرطة ومسائل تنظيمية متعلقة بالأحداث الجارية المتعلقة بالحداد الوطني”.

وقال تشاكا بعد الفوز “صنعنا الفرص تلو الاخرى ولم يحالفنا الحظ للتسجيل باكرًا ولكن كان لدينا شغف الاحتفاظ بالكرة والاستمرار في صنع الفرص وأعتقد أننا استحقينا الفوز”.

وواصل فريق المدرب الاسباني ميكل أرتيتا نتائجه الرائعة هذا الموسم، إذ يتصدر الدوري الممتاز على بعد أربع نقاط من مانشستر سيتي حامل اللقب صاحب المركز الثاني بعد فوزه بتسع مباريات مقابل هزيمة واحدة هذا الموسم.

وقال أرتيتا بعد المباراة “كانت لنا لحظات جيدة سيطرنا فيها ضد فريق جيد جدًا. افتقرنا الى التمريرة او التسديدة الاخيرة ولكننا سعداء بالفوز وبالتأهل، هذه هي الخطوة الاولى”.

وتابع “الفارق بين إنهاء (الدور الاول) في الصدارة او في المركز الثاني كبير ونريد أن ننهي المهمة (الاسبوع المقبل). في أوروبا يجب السيطرة على الخضم، فريقهم موهوب جدًا، معتاد على الفوز وسجلوا عدد أهداف مذهل. لقد كنا ناضجين”.

ودفع أرتيتا ببعض اللاعبين الاساسيين في التشكيلة مثل البرازيلي غابريال جيزوس وبوكايو ساكا وتشاكا، فيما أبقى على آخرين على دكة البدلاء كالبرازيلي المتألق غابريال مارتينيلي والنروجي مارتن أوديغارد والغاني توماس بارتي والمدافع الفرنسي وليام صليبا والظهير بنجامن وايت.

وهيمن أرسنال على الشوط الاول استحواذًا ولكن من دون أي فرصة خطيرة على المرمى.

إلا أن الفريق اللندني بدا أخطر في الثاني، وهدد في غضون دقائق قليلة عبر جيزوس بتسديدتين من داخل المنطقة تصدى لهما الحارس الارجنتيني والتر بينيتيس (52 و54).

وجاءت أخطر فرصة في المباراة عبر البرازيلي أيضًا بعد أن قام بفاصل مهاري مميز ودخل المنطقة سدد بيسراه كرة زاحفة ضعيفة تصدى لها الحارس بينيتيس (61).

دفع بعدها أرتيتا بأوديغارد وبارتي (67) وتمكن أرسنال من افتتاح التسجيل بعد أن مرر الأول كرة إلى الياباني تاكيهيرو تومياسو داخل المنطقة فرفعها عرضية تابعها تشاكا “على الطاير” الى يمين الحارس (71).

ودفع بعدها أرتيتا بمارتينيلي ووايت وأتيحت فرصة لساكا لمضاعفة النتيجة لكن الحارس تألق في التصدي لمحاولتيه (72 و82).

ويحل أرسنال ضيفا على ساوثمبتون الاحد ضمن منافسات المرحلة الثالثة عشرة من الدوري.

بور-ر م/م م

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close