شيرين تخسر “روتانا”… ومحاميها يكذّب حسام حبيب

شيرين عبدالوهاب

شيرين عبدالوهاب
أعلن حسام لطفي محامي النجمة شيرين عبدالوهاب فسخ عقد موّكلته مع شركة “روتانا للصوتيات والمرئيات”.
وأشار في تصريحات إعلامية إلى اتفاق الطرفين بالتراضي على تأمين البدائل، بعد أن عجزت شيرين عن تحقيق بنود العقد، والتي تنص على تسجيل وتنفيذ مجموعتين غنائيتين، بالإضافة إلى إحيائها 3 حفلات، في حين لم تطرح المطربة المصرية سوى 4 أغانٍ فقط على مدار 3 سنوات.
وفي سياق آخر، أكّد لطفي أن عبدالوهاب كتبت وصيتها منذ سنوات عدّة، مضيفاً: “أودعتها لديّ، وكتابة الوصية دليل على إيمان عميق عندها، وفي النهاية لا أملك إلا الدعاء لها بالصحة وطول العمر”.
وتابع: “شيرين عزيزة على كل من يعرفها، ويكفيها رصيدها لدى جمهورها من الحب، واطمئنوا عليها، فهي في أيدٍ أمينة محاطة بمن تحب”.
وجاء كلام المستشار القانوني منافياً لتصريحات طليق شيرين، الفنان حسام حبيب، الذي قال في تصريحات إعلامية إنه طلب من زوجته السابقة كتابة وصيتها ونقل جميع ممتلاكاتها إلى ابنتيها هناء ومريم.
ويُذكر أن شيرين تزّوجت في عام 2007 بالموزع الموسيقي محمد مصطفى وأنجبت منه ابنتيها مريم وهنا، ثم انفصلت عنه في عام 2012.
وارتبطت قبل ذلك بالموزع الموسيقي مدحت خميس، ثم تزوجت في عام 2018 من المغني حسام حبيب، وأعلنت طلاقها منه في عام 2021 قائلة: “الآن أصبحت حُرّة وغَير مُستَعبَدَة”.
تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close