صراع حامي الوطيس بين الغرب وبين روسيا ومعسكرها

صراع حامي الوطيس بين الغرب وبين روسيا ومعسكرها، نعيم الهاشمي الخفاجي

الحرب في اوكرانيا بالحقيقة هي صراع دولي مابين الغرب بكل إمكانياته ومابين روسيا وبدعم ومساعدة ماتبقى من الأصدقاء بالحقبة السوفياتية، المتابع إلى الاخبار الدولية يرى أن الساحة الدولية تضج في اخبار أن روسيا لاتملك أسلحة وتعتمد على مسيرات ايرانية، وأن هذه المسيرات تستخدم في تنفيذ ضربات استهدفت المدن والبنية التحتية المدنية في أوكرانيا.

روسيا دولة عظمى من بين الدول الخمسة الكبار فهي مصنعة للاسلحة وتمتلك تكنولوجيا وإمكانيات كبيرة وليست دولة ضعيفة مثل دول الشرق الأوسط المتهالكة، لكن بالتأكيد يلعب الإعلام دور مهم في هذه الحرب، وهي حرب عالمية مابين الدول العظمى الخمسة لكن بدون المواجهة المباشرة وإنما من خلال دعم معارضات دول أو الاستفادة من وقوع حرب وخلاف حدودي مابين دولة مع دولة عظمى أخرى مثل الحالة الاوكرانية، روسيا تمتلك ترسانة نووية وتمتلك أسلحة تقليدية متطورة وتمتلك إمكانيات تستطيع دعم صناعة الطيران المسير والذي هو رخيص الثمن، كلفة الطائرة المسيرة لايتجاوز عشرين الف دولار بينما سعر صاروخ سكود يفوق المليون دولار.

شيء طبيعي الدول العظمى تربطها علاقات مع دول أخرى يتم حمايتها والدفاع عنها، لاتوجد غرابة نجد دول الناتو تدافع عن أنظمة بدوية وهابية دكتاتورية لضمان مصالحها، بالتأكيد نجد روسيا والصين أيضا يدافعون عن دول أخرى تربطهم مصالح اقتصادية وعسكرية……الخ، صناعة المسيرات باتت في متناول الكثير من دول العالم تقوم بصناعتها مثل تركيا وإيران بل حتة منظمات ارهابية باتت تمتلك إمكانية صناعة طيران مسير، لذلك لاتوجد غرابة عندما يقوم مهندسين إيرانيين بصناعة طيران مسير يستطيع إصابة أهدافه بدقة، طيران تركيا المسير بيرقدار شارك وبقوة في حرب الجيش الاوكراني ضد القوات الروسية وتم إسقاط مئات المسيرات التركية من قبل الدفاعات الجوية الروسية، بظل وجود تقنيات التكنولوجيا بات أمر طبيعي دول عظمى مثل روسيا التي تعد تاريخياً مُصدِّراً رئيساً للأسلحة، تستورد اليوم طيران مسير أو انواع من الأدوية في معالجة الأمراض الخبيثة من إيران وكوبا، انا لست مع الدول المتحاربة في اوكرانيا والعراق وسوريا وليبيا واليمن ….الخ انا امقت كل الحروب، مايحدث في اوكرانيا هناك دعم من الناتو إلى الجيش الأوكراني ضد روسيا، هذه الحرب بالتأكيد تعرض العالم للخطر بظل امتلاك روسيا لخزين نووي هائل، بدأنا نسمع اخبار من روسيا أن اوكرانيا على وشك الحصول على قنبلة قذرة، كل القنابل هي قذرة وليست قنابل سلام، الحرب هي حرب وليست نزهة، ليس مستبعدا أن تقوم روسيا في إعلان أحكام عرفية في المناطق الحدودية واستخدام أسلحة نووية منخفضة القوة صغيرة الحجم ضد الجيش الاوكراني، أنا شخصيا أرى من الأفضل إيجاد حلول سلمية مابين روسيا واكرانيا والناتو لتقاسم النفوذ وتجنيب البشرية من خطر استخدام أسلحة نووية.

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي

كاتب وصحفي عراقي مستقل.

24/10/2022

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close