مقتل جندي تركي وثلاثة عناصر من “PKK” داخل اراضي اقليم كوردستان

مقتل جندي تركي وثلاثة عناصر من

أعلنت وزارة الدفاع التركية، مقتل جندي تركي، فضلاً عن ثلاثة عناصر من حزب العمال الكوردستاني (PKK) داخل إقليم كوردستان.

وأكدت الوزارة في بيان لها الخميس (27 تشرين الأول 2022) مقتل العناصر الثلاثة من حزب العمال الكوردستاني(PKK) في الاشتباكات التي اندلعت بمنطقة عملية المخلب – القفل التي تستهدف عناصر حزب العمال الكوردستاني داخل اراضي إقليم كوردستان العراق.

كما أعلنت وزارة الدفاع التركية عن مقتل جندي تركي متأثراً بإصابته في الاشتباكات التي وقعت مع عناصر (PKK) في منطقة “المخلب – القفل”.

بيان صادر عن وزارة الدفاع التركية ذكر أن الجندي “فايم بوزقورت” من المشاة بالقوات المسلحة، توفي إثر إصابته بمنطقة عملية “المخلب – القفل” يوم (26 تشرين الأول 2022).

وكانت تركيا أطلقت عملية “المخلب ـ القفل” ضد معاقل حزب العمال الكوردستاني (PKK) في (18 نيسان 2022) في مناطق متينا والزاب وأفشين ـ باسيان شمالي إقليم كوردستان العراق.

وتجري هذه الأيام في تركيا عمليات اعتقال صحفيين وناشطين انتقدوا القصف على إقليم كوردستان، وطالبوا بإجراء تحقيق حول مزاعم استخدام تركيا لأسلحة كيمياوية خلال القصف.

في ذات السياق اعتقلت الشرطة التركية يوم أمس، رئيسة الجمعية الطبية التركية بعد دعوتها إلى إجراء تحقيق في المزاعم باستخدام الجيش أسلحة كيمياوية ضد المسلحين الكورد .

وتتعرض تركيا لانتقادات لاذعة بسبب هجماتها الكثيفة والمتكررة على إقليم كوردستان راح ضحيتها العديد من المدنيين، بالإضافة إلى تهجير سكان العديد من القرى وتضرر مساحات زراعية كبيرة.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close