أول تهديد للاتفاقية الصينية.. الشركات تتنصل عن اتفاقات مشروع المدارس

أبلغت شركة “بورجاينا Power China” الصينية المنفذة لمشروع الالف مدرسة في العراق، المقاولين العراقيين المتعاقدين معها، بعجزها عن دفع مستحقاتهم المالية قبل العام 2023.

وقال عدد من المقاولين، إن “الشركة الصينية ابلغتنا بعدم قدرتها على دفع المستحقات المالية قبل العام 2023، فيما ينص العقد الشركة المبرم مع الحكومة العراقية، استلامهم سلفة تشغيلية مسبقة بمبلغ ١٠٪؜ من قيمة العقد البالغ مليار وثمانمائة مليون دولار اميركي يدفعها العراق على صادرات نفطية”.

وأضافوا أن “نسبة انجاز مشاريع واعمال بناء المدارس النموذجية من قبل هذه الشركة لا يتجاوز ال7 % فقط، في وقت تجاوزت الشركات الصينية وشركات المقاولات العراقية الساندة لها نصف مدة الانجاز المفترضة بموجب العقود المبرمة”.

وأعربوا عن “مخاوفهم من ضياع مستحقاتهم المالية في الوقت الذي تطالبهم الحكومة بإنجاز الأعمال في تلك المدارس”، مطالبين الحكومة بـ”التدخل لتدارك الموقف من أجل اكمال سير الاعمال وانجاز بناء تلك المدارس”.

وبحسب المتعاقدين، فأن “الشركات الصينية أخلت بعقود الاتفاقات بحسب الشروط الجزائية التي فرضتها الحكومة العراقية على الشركات الصينية المنفذة لبناء تلك المدارس”، مشيرين إلى أن “الامر برمته قد يعرض المشروع لخطر كبير”.

وفي 23 أيلول 2022، كشف الخبير الاقتصادي، نبيل المرسومي، عن ارباح الصين من مشاريع بناء المدارس في العراق.

وقال المرسومي في تدوينة عبر فيسبوك تابعتها (بغداد اليوم)، إن “الاحالة للشركة الصينية هو  1.8 مليون دولار كمتوسط  للمدرسة الواحدة”، مبينا انه “تتم احالة المدرسة للمقاول العراقي بمبلغ 900 الف دولار ، حيث تكون200 الف دولار عمولة الوسطاء و700 الف دولار ارباح الشركة الصينية للمدرسة الواحدة”.

واشار الى ان “700 مليون دولار ربح الشركة الصينية من بناء 1000 مدرسة حيث يكون التصميم عراقي والتنفيذ عراقي والمال عراقي والارباح للصين”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close