السويد ترضخ للشروط التركية و تقرر قطع التعامل

مع قواة حماية الشعب في غربي كوردستان

صرح كل من رئيس وزراء  و وزير خارجية السويد تفهما للمخاوف التركية  من قواة حماية الشعب ( اليبكي) و أن دولة السويد سوف تبتعد عنها و توقف التعامل مع قواة حماية الشعب و حزب الاتحاد الديمقراطي.و أضاف وزير خارجية السويد في تصريحات تناقلتها الكثير من وسائل الاعلام السويدية أن قواة حماية الشعب لها علاقات مع حزب العمال الكوردستاني و لهذا السبب فأنها سوف لن تتعامل معها  و هو ترديد لما تروجه تركيا ضد أدارة غربي كوردستان. 

هذه التصريحات تأتي قبل زيارة رئيس الوزراء السويدي المرتقبة الى تركيا و التي تأمل فيها دولة السويد قبول تركيا لانضمام السويد الى حلف الناتو. الخطوة السويدية أعتبرتها فنلندا تراجها للسويد من مواقفها السابقة.

يذكر أن أمريكا التي هي رئيسة حلف الناتو تتعامل مع قواة سوريا الديمقراطية و قواة حماية الشعب. 

تركيا رحبت بالتصريحات السويدية بينما لن تصدر لحد الان أية تصريحات من قواة حماية الشعب و حزب البيد و أن كانت ستقوم بترحيل المزيد من عناصر داعش السويديين في مخيمات غربي كوردستان.

 

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, , ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close