خبير اقتصادي: موازنة عام ٢٠٢٣ ستكون الأكبر منذ سقوط النظام السابق


أكد الخبير الاقتصادي نبيل جبار العلي، يوم الأحد، أن الموازنة العامة لعام ٢٠٢٣ ستكون الأكبر منذ عام سقوط النظام السابق في عام ٢٠٠٣.

وأوضح العلي: أن «موازنة عام ٢٠٢٣ لن تكون أقل من ١٤٠ ترليون دينار، وهي موازنة انفجارية وسوف يكون حجم الإنفاق فيها كبير جداً».مبيناً بأن «الموازنة في أفضل الظروف الاقتصادية مع استمرار ارتفاع أسعار النفط قد تصل إلى ٢٠٠ ترليون دينار باحتساب إيرادات النفط مع الإيرادات الأخرى».

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close