مطالباً الحكومة بالتحرك.. برلماني: الكويت تخنق العراق بحرياً


حذر عضو مجلس النواب، عدنان الجابري، اليوم الاحد، من خنق العراق بحرياً من قبل دولة الكويت، فيما طالب الحكومة الاتحادية بالتحرك تجاه الانتهاكات الكويتية.

وقال الجابري في حديث بعد عام 2003 وبسبب الاحداث الداخلية في العراق، فان دول الجوار تمادت برياً وبحرياً وقطع المياه والسياسات الاخرى التي تقوم بها كل من الكويت وتركيا”، مبينا أن “العراق اليوم يخنق بحريا من الكويت”.

وأضاف، أن “البلد كان يمتلك ساحلا على الخليج العربي لا بأس به، لكن بعد تقسيم الحدود العراقية الكويتية وبناء ميناء مبارك من قبل الكويت، بدأت بالزحف كثيراً على المياه العراقية وخنق البلد”.

وطالب عضو مجلس النواب، الحكومة الاتحادية بـ”ضرورة التحرك على هذا الملف وعدم فسح المجال امام الكويت”.

وبين الجابري: “ربما سنتفاجأ في يوم من الايام بان لا يوجد لدى البلد منفذ بحري اذا ما استمرت السياسة الكويتية بهذه الوتيرة”.

وفي وقت سابق، أكد عضو مجلس النواب علاء الحيدري، أن هناك دول تمارس انتهاكات ضد السيادة العراقية بينها الكويت، وعزا أسباب الانتهاكات إلى ضعف الحكومة العراقية في الاعوام السابقة.

ويحذر نواب ومختصون من تعرض الموانئ العراق الاقتصادية والنفطية إلى الإغلاق بسبب موقع منصة الحفر الكويتية ضمن الممر الملاحي والتوسعات الحاصلة فيها، داعين إلى تحرك دبلوماسي عاجل لمعالجة هذا الملف. انتهى/25ر

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close