صرح ثقافي ومعرفي في محافظة واسط | مكتبة المغفور له العلامة السيد حبيب الخطيب

صرح ثقافي ومعرفي في محافظة واسط | مكتبة المغفور له العلامة السيد حبيب الخطيب
د. راجي العوادي
ورث حجة الاسلام والمسلمين السيد حببب الخطيب (طيب الله ثراه) هذه المكتبة من والده حجة الاسلام والمسلمين السيد سلمان ال يحيى الخطيب 1895- 1980 وبدوره السيد سلمان ورثها عن ابيه العلامة السيد عبد الرضا المتوفي عام 1926, لكن هذه المكتبة تطورت وازدهرت وزادت كما ونوعا ومحتوا وتصنيفا وتحديثا ورات النور على عهد الفقيد العلامة السيد حبيب 1944- 2021 حتى اصبحت مرجعا للباحثين والمتطلعين للمعرفة .
من يزور المكتبة يراها كاملة شاملة , فبرغم ان اغلب كتبها دينية , لكنها تحتوي على كتب المعارف العامة كالكتب الادبية والعلوم الصرفة والاقتصاد والفلسفة وعلم الاجتماع ورسائل طلبة الدراسات العليا .
اعداد كتب هذه المكتبة تقدر ببضعة الالاف مجلدة ومصنفة لمساعدة الباحث الوصول للكتاب المطلوب , بعض هذه الكتب يرجع تاريخها الى عام 1930 وان اقدم المطبوعات فيها هو الكشكول وكتاب بحار الانوار طبع حجريا في كلكتا بالهند .
المكتبة تحتوي على مخطوطات تاريخية نفيسة ونادرة , فاقدم مخطوطة فيها كانت بخط يد العلامة السيد درويش بن يحيى الثالث وهو الجد السادس للعلامة السيد حبيب الخطيب .
مدينة النعمانية التي حظيت بانها تضم ضريح الشاعر الكبير ابو الطيب المتنبي , تاتيها الوفود والشخصيات الثقافية والادبية والشعراء على مدار السنة ,فمحطة استراحتهم بعد زيارة المتنبي زيارة مكتبة الخطيب ولقاء السيد حبيب الخطيب الذي هو ليس رجل دين فقط بل اديب وشاعر وضليع في اللغة العربية .
كان السيد حبيب الخطيب (قدست نفسه الزكية) حريص كل الحرص على الاهتمام بالمكتبة حتى وسع من مساحتها وجدد تجليد كتبها قبل رحيله باقل من عام .
اليوم تحضي هذه المكتبة باهتمام وعناية امينها العام السيد مصطفى الخطيب (حفظه الله) نجل العلامة السيد حبيب الخطيب الذي هو احد طلبة الحوزة الدينية بالنجف الاشرف علاوة على انه اكاديمي وحاضل على شهادة البكالريوس في الهندسة المدنية من جامعة الكوفة عام 2005
في النهاية نقول ان الخطيب هو لقب جاء نتيجة للعلم والمعرفة لاحد بيوت ال يحيى وبقي سمه مرادفة للاباء السيد سلمان والابناء السيد حبيب وللاحفاد السيد مصطفى فهو ثروتهم المميزة والمتميزة مع ان هذه العائلة الكريمة لها من الثروة المالية اراضي زراعية طابو صرف ومضخة مياه ومن الاوائل الذين ادخلوا سيارة شخصية في مدينة النعمانية هو السيد سلمان الخطيب , فهذه العائلة التي نذرت نفسها خدمة للدين لم تعتاش على الدين بالخمس والزكوات بل هي من اعطت الحقوق الشرعية للفقراء ونذرت نفسها لحل الخصومات العشائرية , وبهذه المناسبة لا يفوتني ان اذكر قصيدة للعلامة السيد عبد الستار الحسني والذي يمتدح فيها بحق عائلة الخطيب بقوله :

بيت على التقوى اقيم اساسه
فعنا لرفعه شانه كيوان
هو للهدى رمز وفي جنباته
للقاصدين مثابة وامان

ومرابع الاخيار ان ذكر اسمها
بين الانام فانه العنوان
قد زانه المولى الحبيب متمما
بالفضل ما قد شاده سلمان

د. راجي العوادي
اكاديمي وكاتب عراقي مستقل
[email protected]

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close