الأطباء العراقيون ومحنة التفوق!!

أطباؤنا متميزون أينما تواجدوا في دول الدنيا التي تتلقفهم , وتوظفهم لتأمين الرعاية الصحية لمواطنيها , وتتعجب كيف لدولة لديها طاقات علمية وقدرات مهنية متطورة , لا تستثمرها في تقديم الخدمات اللازمة للمواطنين!!
إلتقيت بعدد من الأطباء والطبيبات الشباب الذين هاجروا قبل بضعة سنوات , فشقوا طريقهم في سلم المعارف الطبية , وأظهروا تفوقا على العديد من أبناء الأمم الأخرى , وتجدهم من البارزين في المؤسسات العلمية العريقة.
هذه الإنجازات لا يتمكن منها إلا أصحاب العزم الحديد , وكم شعرت بالفخر والعزة والبهجة الحضارية بين الطاقات الشبابية , المتفوقة على أقرانها من أبناء الدنيا المتقدمة.
فأين حكومات البلاد من الطاقات العلمية الوطنية؟!!
المؤسسات الصحية لا تستوعب عناصرها المؤهلة لتقديم أرقى الخدمات , فالمستشفيات لا تتوافق والمواصفات والضوابط المعمول بها في مستشفيات الدنيا , التي تحت المراقبة الدائمة لتقييم الأداء والرعاية اللازمة السليمة.
وقس على ذلك الكفاءات في ميادين المعارف كافة , التي تضع البلاد على أرضية إنطلاق إبداعي علمي , صناعي متفوق ومقدام.
فمن الجهل , القول بأن البلد لا يستطيع الوصول إلى ذروة المعاصرة والمواكبة على مختلف المستويات , فالعراقي فيه بذور حضارية قادرة على الإتيان بما هو أصيل.
ترى أين العلة؟
إنها بإختصار بفشل القيادة والإدارة , وعدم توفر الإرادة الوطنية الصادقة , والحرص على تأمين حاجات المواطن , ومصادرة قيمته ودوره , وتضليله , وتغفيله , وطمره بالغابرات , وتأجيج التفاعلات السلبية اللازمة للإلهاء , وتبديد الطاقات وتدمير القدرات.
ومن الواضح أن البلاد بحاجة لقيادة تعرف الوطن , وتعمل من اجله , وتتفاعل مع أبنائه بإيجابية حضارية , وإيمان مطلق بأن الشعب يكون , ويحقق أهدافه , ويؤكد ما ينشده بالجد والإجتهاد , فالثروات بأنواعها متوفرة وفائضة , ومن الواجب الإنساني العمل على بناء الصرح الحضاري الوطني المعاصر بها.
فهل من قائد حصيف؟!!
د-صادق السامرائي

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close