قائد في الحرس الثوري: كردستان العراق سيدفع الثمن حين نواجه الأميركيين

أكد قائد كبير في الحرس الثوري الايراني، إن اقليم كردستان العراق سيدفع الثمن إذا ما قررنا مواجهة الأميركيين.

وقال قائد مقر “حمزة سيد الشهداء (ع)” التابع للحرس الثوري، العميد محمد تقي اوصانلو، في تصريح لوسائل اعلام ايرانية إن “حدودنا تخضع لقواتنا المسلحة ولكن للأسف على الحدود مع العراق هناك تحركات تزعزع الاستقرار”.

وأضاف: “نعلم أنّ مسؤولي الإقليم لا يخفون علاقاتهم مع الأميركيين ولا نتدخل في هذا الأمر، ولكن نرفض أي وجود أميركي على الحدود معنا وحين سنواجه الأميركيين فإن كردستان العراق هي التي ستدفع الثمن”.

وأوضح انه “كان يمكننا استهداف قائد احدى هذه الجماعات الإرهابية لكن لم نفعل بسبب تواجده مع زوجته وعائلته”، مبينًا: “اعددنا ملفات واضحة عن الارهابيين المناوئين الذين يحتضنهم اقليم كردستان العراق وطالبنا بتسليمهم الى ايران”.

وتابع قائلا: “تمكنا من اصابة أحد قياديي الجماعات الإرهابية الذي نقل إلى أحد مستشفيات أربيل وهو الأمين العام لمثيري الشغب”، مؤكدًا أنه “سنستهدف الخلايا الإرهابية أينما كانت ويمكننا الوصول إليها ونستهدف المنازل التي تؤوي الإرهابيين”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close