“اردوغان” يهاجم المجتمع الدولي: لن “نتفاوض” والاجتياح العسكري على الأكراد الانفصاليين قادم


ترجمة

شن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، الهجمات مجدداً على المجتمع الدولي وهدد بشن “اجتياح عسكري”، على مناطق تواجد الفصائل الكردية الانفصالية في الشمال السوري والعراقي.

وأكد الرئيس التركي ان انقرة “لن تتفاوض” مع أي طرف.

وأوردت شبكة “تي ار تي” التركية عبر تقرير ترجمته (بغداد اليوم)، تصريحات الرئيس التركي خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء، كاشفا خلاله عن “تقديم انقرة لطلب رسمي الى روسيا لدعم عملياتها العسكرية في المنطقة”، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وبحسب ما أوردت (بغداد اليوم) في وقت سابق من الأسبوع الماضي، فإن” روسيا انتقدت التحركات التركية وطالبت إدارة اردوغان بالتوقف عن زعزعة الامن في المنطقة”.

وصاحب تلك الانتقادات تهديدات متبادلة بين اليونان وتركيا، وأنباء عن تحرك داخل الاتحاد الأوروبي يستهدف تركيا، البلد العضو.

ويشار إلى أن التقارب الذي يسعى اردوغان للحصول عليه مع روسيا، يهدد موقعها داخل الاتحاد الأوروبي الذي يشتبك الآن بدعم أوكرانيا في الحرب التي تشنها روسيا داخل أوروبا حاليا.

وألمح أردوغان سابقا الى تفكيره بــ”الخروج من الاتحاد الأوروبي”، معلناً بانه “يجد من المحزن ان لا تجد تركيا أرضية مشتركة لمستقبل محتمل مع الدول الأوروبية”، على حد وصفه.

وأكدت (تي ار تي) أيضا ان أردوغان” رفض الكشف عن موعد العمليات العسكرية الأرضية التي هدد بشنها سابقا”، مكتفيا بالإشارة الى ان تركيا “لن تعطي موعدا لمكافحة الإرهاب، بل ستتخذ الفعل متى تشاء”، على حد قوله..

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here