محلل سياسي: أمريكا تدعم حل الخلافات بين أربيل وبغداد بشكل دستوري


أكد الباحث في الشأن السياسي طارق جوهر، اليوم الثلاثاء، أن زيارة الوفد الأمريكي إلى إقليم كوردستان وقيامه باللقاءات مع مختلف الأطراف هناك ليست بالجديدة، ولكن هذه الزيارة قد جاءت بتوقيت مهم ومناسب ويؤكد حرص أمريكا على وحدة البيت الكوردي.

وأوضح جوهر : أن «منسق البيت الأبيض للشرق الأوسط وشمال إفريقيا بريت ماكغورك قد أكد خلال لقاءئه مع الحزبين الكورديين سواءً الحزب الديمقراطي الكوردستاني أو حزب الاتحاد الوطني الكوردستاني على ضرورة ترك الخلافات جانباً والعودة إلى الحوار ومعالجة الأخطاء السابقة».مبيناً بأن «الوفد الأمريكي قد أكد أيضاً دعمه لحل الخلافات والملفات العالقة بين بغداد وأربيل وفق الإطار الدستوري، وفي مقدمة ذلك ما يتعلق بملف النفط والغاز وحصة الإقليم من الموازنة العامة للبلاد».

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close