اصطياف عند الجدة.. للشاعر المجري أرفين أرانييوشي

اصطياف عند الجدة
للشاعر المجري أرفين أرانييوشي

ترجمة مهدي قاسم

هل تعلم لماذا أمر طيب الاصطياف عند الجدة ؟
لشعوري بأني لا زلتُ طفلا
و أنني موجود دائما في العراء
و تحيطني حيوانات لطيفة وجميلة .

أرى ورودا تزدهر و أشجارا تنمو
و أشاهد أعشاشا مليئة بلقالق
والسنونو الذي يعشعش تحت الأفاريز
وهو يطعّم فراخه محلقّا .

من الجيد أيضًا الاصطياف مع الجدة ،
لإنه يمكنني الذهاب معها إلى متجر صغير للشراء
و أنا أيضا سأضع في السلة شيئا من هذا و شيئا من ذاك
و التي فيما بعد سنشتريها أيضا .

كذلك من الجيد أيضًا الاصطياف مع الجدة
لأنني أتعلم كيف أخبز و أطبخ
وفي أثناء ذلك ستحكي لي جدتي
لماذا توجد بقع ملونة على ظهر الظبي الصغير

ساتعلم طريقة إطعام كثيرة من حيوانات مختلفة :
طائر الجشنة * و البط و الأرانب الكبير
بينما جدي ينظر إلى كل هذا من بعيد
فأراه من تحت شاربيه متسليا بمرح .

وكم من تجارب رائعة مماثلة تحيطني من حولي !
سيكون عندي حتما ما أرويه
عندما ستنتهي فترة اصطيافي
وبعدها عليّ الذهاب إلى المدرسة المتجهمة
مع معرفتي أن الجدة ستنتظرني مجددا .

**************************
* ( طائر الجشنة ( جشنة الحقول هو طائر صغير من الجواثم ينتمي للتمرة و أم عجلان الغيط (الاسم العلمي: Anthus pratensis) (بالإنجليزية: Meadow Pipit)‏ – ويكيبيديا )

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here