احذر خطر الكارثة اللااخلاقية ياشعب العراق اليوم؟.

بقلم الدكتور نجم الدليمي

اليوم تواجه مشاكل عديدة وغير عادية ومخلة بالقيم والاخلاق ومنافية للدين الإسلامي والشريعة الانسانية ومن اهم المخاطر هي الاتي ::

1- خطر انتشار المثيلين في المجتمع العراقي اليوم وهذا يعني تفكيك الأسرة ونهاية المجتمع العراقي .

2- خطر انتشار الجندربة في المجتمع العراقي اليوم. والبعض يروج لذلك وبشكل علني وفاقد للحياء الإنساني اصلاً.

3- هذه الجرائم البشعة واللاقانونية واللاانسانية والمخالفة للقانون والقيم الإنسانية والدين الاسلامي تنتشر وبشكل هادئ وسريع ومن دون ضجيج ويتم الاعداد لهذه الجرائم على نار هادئة جدا جدا جدا، وهذا وغيره يتم في العراق المحتل اليوم وفي ظل نظام المحاصصة المقيت وفي ظل الاحزاب والكتل والتيارات السياسية المتنفذة اليوم في الحكم وحاشيتهم…

4- اصحى ياشعب العراق، الى اين يدفعونك قادة نظام المحاصصة المقيت والمدعومين اقليميا ودولياً. اين موقف المرجعية الدينية في النجف الاشرف، اين موقف القضاء العراق اين موقف الاحزاب السياسية الوطنية والتقدمية واليسارية والمنظمات الجماهيرية والمهنية والشخصيات الوطنية والتقدمية واليسارية من خطر انتشار هذه الأوبئة التي افرزتها الراسمالية المتوحشة وفي مرحلتها المتقدمة الامبريالية.

5- ان قيم وعادات المجتمع الطبقي البرجوازي المجتمع الراسمالي تتنافى مع القيم الحميدة والانسانية، وكذلك قيم الراسمالية تتنافى حتى مع الطبيعة البشرية، نحن نريد مجتمع عادل في اخلاقه وقيمه وإنسانيته لا مجتمع الوحوش الكاسرة والكافرة لا لمجتمع التلوث الاجتماعي والحيواني،…..

6- اصحى ياشعب العراق الي اين يدفعونك القوى المحلية والدولية…. المتنفذة في الحكم المحلي والدولي،ارفضوا الخراب والدمار الممنهج للمجتمع العراقي ادركوا المخاطر الجدية والهدامة للعائلة والمجتمع العراقي التي تقف وراء ذلك كله وغيره قوي الثالوث العالمي وحلفائوهم.

تموز \ 2023

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here