أول ملاكمة مصرية تتأهل للأولمبياد تكشف عن حلمها

حققت عياد العام الماضي أول ميدالية نسائية بتاريخ مصر باللعبة
حجزت عياد مقعدا في الدورة الأولمبية في العاصمة الفرنسية
أكدت يمنى عياد، أول لاعبة ملاكمة مصرية في التاريخ تتأهل للألعاب الأولمبية، أنها بدأت الاستعداد من الآن لمنافسات أولمبياد باريس 2024، وأنها عقدت العزم على الفوز بميدالية ذهبية.

وحققت عياد إنجازا تاريخيا للرياضة المصرية حينما حجزت مقعدا في الدورة الأولمبية في العاصمة الفرنسية باريس 2024، بعدما فازت على بطلة الجزائر، فاطمة عبد القادر (3–1) في وزن 54 كيلوغراما، وتأهلت إلى المباراة النهائية في البطولة الإفريقية التي أقيمت بالعاصمة السنغالية داكار.

وحصدت عياد، لاعبة منتخب مصر للملاكمة النسائية، الميدالية الفضية بعد خسارة المباراة النهائية أمام المغربية وداد برطال (5-0)، في منافسات وزن تحت 54 كيلو.

البطولة الإفريقية التي انعقدت في السنغال شارك فيها 280 ملاكما، يمثلون 40 دولة، تأهل سبعة منهم إلى دورة الألعاب الأولمبية ومن بينهم يمنى عياد.

وحققت عياد العام الماضي أول ميدالية نسائية في تاريخ مصر باللعبة، عندما حصلت على البرونزية في ألعاب البحر المتوسط بمدينة وهران الجزائرية.
وتحدثت عياد مع موقع “سكاي نيوز عربية” عن الإنجاز الذي حققته قائلة:

فرحتي لا يمكن وصفها بالتأهل لأولمبياد باريس 2024 كأول سيدة مصرية في الملاكمة عبر التاريخ، وهذا كان حلمي منذ بدأت مشواري في اللعبة.
مواجهتي أمام بطلة الجزائر كانت الأصعب خلال البطولة الإفريقية المؤهلة للأولمبياد لأن تلك كانت المباراة الفاصلة التي تحدد المتأهل، وكنت أشعر بضغط نفسي كبير ولكن عزيمتي كانت أكبر والحمد لله حققت الفوز وكنت أنا المتأهلة للأولمبياد.
كان استعدادي قويا للتصفيات الإفريقية حيث تم إعداد معسكر لنا لمدة شهر في المركز الرياضي الأولمبي بمصر ثم بعد ذلك انتقلنا للتدريب في المغرب ومنها إلى السنغال.
بدأت الاستعداد من الآن لمنافسات أولمبياد باريس 2024 لأن هذه فرصة تاريخية قد لا تتكرر وأنا عازمة على أن أحصد ميدالية ذهبية أولمبية.
عمري الآن 20 سنة وأنا طالبة بالفرقة الثالثة في كلية التربية بجامعة دمياط وأنتمي لأسرة متوسطة تعيش في دمياط.
بدأت رياضة الملاكمة منذ 5 سنوات بالضبط وكانت التحديات صعبة بالنسبة لكون البعض يرى هذه الرياضة لا تناسب البنات، ولكني سعيدة بما حققته من إنجازات في وقت يعتبر قصيرا.
أتلقى دعما كاملا من أسرتي ومن اتحاد الملاكمة ووزارة الرياضة ولكن سعادتي الأكبر حينما أرى فرحة الجمهور المصري بما أحققه ولذلك أعدهم بمواصلة الطريق وتحقيق إنجازات أكبر لاسم مصر.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here