شباك التذاكر الأميركي يسجّل أدنى إيرادات لهذا العام


مشهد من فيلم الرعب «ذي نان 2» (أ.ب)
25 سبتمبر 2023 م ـ 11 ربيع الأول 1445 هـ
سجّل شباك التذاكر في أميركا الشمالية أدنى مستوى له في 2023، خلال عطلة نهاية الأسبوع الفائتة، في حين حافظ فيلم «ذي نان 2 (The Nun II)» على الصدارة مع تحقيقه إيرادات بلغت 8.4 مليون دولار، وفق تقديرات نشرتها، أمس الأحد، شركة «إكزبيتر ريليشنز» المتخصصة.

وقال ديفيد أ. غروس، من شركة «فرنشايز إنترتاينمنت ريسيرتش»، إن «الأرقام سيئة»، مشيراً إلى أن نتائج الشهر كلّه كانت ضعيفة، وفق ما أفادت «وكالة الصحافة الفرنسية».

ومُنع الممثلون بسبب الإضراب الذي يشلّ القطاع الترفيهي في هوليوود منذ أشهر، من الترويج لأفلامهم المقبلة.

وحققت الأفلام الخمسة الأولى، في عطلة نهاية الأسبوع، عائدات إجمالية قدرها 31 مليون دولار؛ أي أقل من إيرادات فيلم «باربي» وحده، في رابع عطلة نهاية أسبوع له.

وتصدّر فيلم الرعب «ذي نان 2»، من إنتاج إستديوهات «وارنر براذرز»، وبطولة تايسا فارميغا، شباك التذاكر، خلال الأسابيع القليلة الفائتة، مع العلم بأن عائداته أتت متوسطة.

وجاء في المرتبة الثانية فيلم الحركة الجديد «إكسباندبلز (Expendbles4)»، وهو الجزء الرابع من سلسلة أفلام «إكسباندبلز»، ومن إنتاج «لاينزغيت»، مع إيرادات بلغت 8.3 مليون دولار، وفق تقديرات «إكزبيتر ريليشنز».

ويشارك عدد من الممثلين المخضرمين في هذا العمل، من بينهم جايسن ستاثام، وسيلفستر ستالون، ودولف لوندغرن، بالإضافة إلى وجوه جديدة في السلسلة كميغن فوكس، وفيفتي سنت، وأندي غارسيا. وتتوجّه الشخصيات في القصة إلى ليبيا؛ لمحاولة منع مرتزقة من سرقة شحنة نووية.

سيلفستر ستالون في مشهد من فيلم الحركة الجديد «إكسباندبلز» (أ.ب)
وتراجع إلى المرتبة الثالثة فيلم «إيه هُنتينغ إن فينيس (A Haunting in Venice)» للمخرج والممثل البريطاني كينيث براناه، مع إيرادات بلغت 6.3 مليون دولار. ويستند العمل إلى رواية لأغاثا كريستي، في حين يعاود فيه براناه تأدية شخصية المحقق البلجيكي هركل بوارو.

أما المرتبة الرابعة فكانت من نصيب فيلم «ذي إيكوالايزر 3 (The Equalizer 3)» الذي حقق 4.7 مليون دولار. ويتناول هذا العمل، وهو من إنتاج «سوني»، مغامرات جندي متقاعد من مشاة البحرية الأميركية وعنصر لمكافحة المخدرات يواجه عصابة إيطالية.

وجاء في المرتبة الخامسة فيلم «باربي»، من إنتاج «وارنر براذرز»، مع إيرادات بلغت 3.2 مليون دولار. وحقق العمل الذي أخرجته غريتا غيرويغ 630.5 مليون دولار محلياً، و797 مليون دولار عالمياً.

6- «ماي بيغ فات غريك وِدينغ 3» (3 ملايين دولار).

7- «إت ليفز إنسايد» (2.6 مليون دولار).

8- «دام ماني» (2.5 مليون دولار).

9- «بلو بيتل» (1.8 مليون دولار).

10- «أوبنهايمر» (1.6 مليون دولار).

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here