قرار رياضي جزائري “تضامنا مع الشعب الفلسطيني”


الجزائر أعلنت أنها مستعدة لاستضافة “كل المباريات الرسمية وغير الرسمية للمنتخب الوطني الفلسطيني
أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم، الأربعاء، تعليق كامل منافساته الكرويّة “حتى إشعار آخر”، تضامناً مع الشعب الفلسطيني.

وقال الاتحاد في بيان عبر موقعه الرسمي “تضامنا مع الشعب الفلسطيني الشقيق الصّامد، واحتراما لأرواح الشهداء الأبرار جراء العدوان الصهيوني الوحشي على أبناء فلسطين المحتلة في قطاع غزة، قرّر الاتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف) تعليق كل المنافسات الكروية إلى إشعار آخر لاحق”.

ويأتي هذا القرار بعدما قتل أكثر من 470 شخصاً وجُرح أكثر من 300 في ساحة مستشفى الأهلي العربي في مدينة غزة مساء الثلاثاء، بحسب وزارة الصحة التابعة لحركة حماس.

وتتحدث القيادة السياسية لحماس من جهتها عن أكثر من 500 قتيل وتتهم إسرائيل بقصف المستشفى. بينما نسب الجيش الإسرائيلي الضربة إلى صاروخ أطلقته حركة الجهاد الإسلامي التي نفت ذلك ووجهت الاتهام إلى إسرائيل.

وكانت الجزائر، وهي من أكبر الداعمين للقضية الفلسطينية، أعلنت الأحد أنها مستعدة لاستضافة “كل المباريات الرسمية وغير الرسمية للمنتخب الوطني الفلسطيني لكرة القدم في إطار الاستعدادات لتصفيات كأس العالم 2026 وكأس آسيا 2027، وتغطية كافة النفقات المتعلقة بهذه الفعاليات”.

في المقابل، وجّه مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم بالوقوف دقيقة حداد في جميع مسابقاته المحلية خلال الأيام الثلاثة المقبلة اعتباراً من اليوم الأربعاء، تضامناً مع الشعب الفلسطيني.

وأعلن النادي الأهلي أيضاً عبر موقعه الرسمي، “الحداد على أرواح إخوتنا الشهداء في فلسطين”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here