المرجع الخالصي يدعو الامة إلى الاستمرار بحركتها الجهادية المقاومة لتفرض إرادتها على طغاة العصر الجائرين

كتب المرجع الديني الشيخ جواد الخالصي (دام ظله) قبل قليل على صفحته الشخصية في منصة (اكس):

تستمر المجزرة الصهيونية الهمجية المدعومة أمريكياً واوربياً وبتمرير الدول التابعة المساندة للعدوان الاجرامي، حيث يشاهد العالم وبالبث المباشر وبين لحظة وأخرى مشاهد مروعة من القتل الجماعي الارهابي وعمليات الابادة الوحشية، حيث سقط يوم السبت المئات من الشهداء والجرحى في قصف طال مدارس وكالة الغوث التي نزح إليها الآلاف من اهلنا الذين هجّروا من ديارهم بعد العدوان الصهيوني الغاشم والقائم، وسيرتفع بذلك عدد الشهداء في هذه الحرب الهمجية إلى أرقام مرعبة جديدة، كما سيدخل اسم مدرسة الفاخورة ومعها مدرسة تل الزعتر ومدرسة أبو حسين إلى سلسلة المجازر الطويلة التي واكبت قيام حكم العصابات الصهيونية المجرمة وإلى اليوم؛ ليؤكد أن الغرب الوثني الفاشي وهو يشاهد ألف مجزرة موصوفة وعوائل مبادة ومدارس مهدمة وآلاف الأطفال والنساء والرجال المجزرين والمساجد والكنائس المهدمة والمشافي المحاصرة والمحطمة وآخرها مشفى الشفاء الكبير؛ فإنه ومن خلال دعمه الاعمى لهذه الجرائم ورفضه لوقف إطلاق النار الوحشي والجائر لا ينتمي إلى المجتمع الانساني ولا يحمل القيم التي يزعم انها من رسالته الحضارية، ولم يبق إلا أن تستمر امتنا بحركتها الجهادية المقاومة وبدعم القادة المخلصين لتفرض إرادتها على حكامها الخانعين وعلى طغاة العصر الجائرين لتبدأ مرحلة الإنسان المرتبط بخالقه العظيم والمتحرر من حكم الدجال وسيطرة الشيطان الرجيم.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here