الكفاح المسلح, أم المقاومة السلمية

مازن الشيخ
[email protected]

هناك حقائق واضحة وجلية,وهي

أولا
ان المجتمعات البشرية,قدوصلت الى درجات عالية من التقدم والرقي في التشريع,وتمكنت من سن,قوانين,وانظمة وضعية,قادرة على حل كل مشكلة في العالم,دون اللجوء الى قانون الغابة, وتصفية الخلافات عن طريق القتال بالاسلحة النارية,وغيرها من ادوات القتلل والتدمير
ثانيا
ان كل من يخوض حربا تستعمل فيها تلك الانواع من الاسلحة,حتى لو انتصرفيها,فهو خسران
ثالثا
أن الغالبية العظمى من الحروب,لامبرر,ولامعنى لها,بل يمكن تجنبهابقليل من الحكمة,والعقلنة,والارادة الخيرة
رابعا
ان كل انواع المقاومة والكفاح المسلح,لم يحققايوماالنصرالنهائي للمقاوم,بل هي حروب استنزاف,مهلكة
خامسا:مايجب يؤخذ بنظرالاعتبار,ان المقاومة الوحيدة التي اثمرت,واعادت الحقوق لاصحابها,كانت سلمية,كما فعل المهاتما غاندي,والمناضل الخالدنيلسون مانديلا
وكماكادت ان تحققه الانتفاضة الفلسطينية الاولى,والتي بدأت في 1987,وافشلها صدام حسين عام 1990 باحتلاله الكويت,وماتلا ذلك من احداث
سادسا,وهي النقطة المهمة جدا,
أن
المستفيد الوحيد من اشتعال الحروب,هم,صناع وتجارألاسلحة,فهي تحقق لهم اعلى الارباح,وفي فترات زمنية قياسية,حيث انها غالية الثمن جدا,وتحترق في ثوان,وتعوض يغيرها فورا,
هذه الحقائق,يحب ان لاتهمل في كل عمليةتقييم لأي مشهد يجري على المسرح الدولي بكل تفاصيله
والان,من هو المستفيد الاكبرمن خراب البيوت والاوطان؟
الجوب ,
انها حكومة العالم الخفية,والمتكونة من اكبرالكارتلات المهيمنة على اقتصاد العالم,وبزعامة عائلة روتشيلد,
التي تملك جميع مصانع الاسلحة في العالم,وعضوية عائلات مورغان وروكفلر,وثالثة الاثافي امبراطورالصحافة ,الاسترالي اليهودي,مردوك,
واليوم هناك حقيقة,مهمة جدا,وهي ان جميع وكالات الانباء العالمية المهمة جدا,يمتلكها يهودا,وهم تلاميذه.

تتولى هذه الوكالات ,عمليات
,غسل الادمغة,وغرس الاوهام بالرؤوس,وتشجع مجانين العظمة على التحليق بعيدا في سماء الاوهام,وتدفعهم الى ارتكاب الحماقات,من اجل ان يحققوا لها اهدافها,وقداتخذت حكومة العالم الخفية,من امريكا مقرا لها,وتمكنت بواسطتها,من الهيمنة على العالم اجمع,عن طريق ثلاثة مؤسسات,هي
اولا:البنك الدولي,الذي يتحكم باقتصاديات العالم اجمع
وثانيهما:السي اي ايه,للتجسس,وتجنيد العملاء,ومحاربة وازاحة المعارضين لمخططاتها,باي طريقة,ومنها ,التضفيات الجسدية,ومهما كان مركز,او حجم,الخصم
وثالثهما:البنتاغون,المكلف باشعال القلاقل,وخوض الحروب بالنيابة عنها,ولتحقيق مصالحها,

والبقية في الجزء الثاني من هذه المقالة

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here