لايوجد شيء اسمه تعاون عربي مشترك

لايوجد شيء اسمه تعاون عربي مشترك، نعيم الهاشمي الخفاجي

نقرأ بشكل مستمر مقالات أو تغريدات تنشر بمواقع التواصل الاجتماعي، يتحدث كاتبيها، حول إعادة بناء منظومة موحدة للعمل العربي المشترك، هذا الكلام يتناقض مع الواقع العملي على الأرض الذي تعيشه الشعوب العربية التي تحكمها أنظمة معينة من قبل دول الاستعمار.

والتي رسمت حدود الدول العربية، وصنعت لهم ملوك ورؤساء وأمراء وقادة وحكام، يخدمون مصالح الاستعمار بالدرجة الأولى.

الذي ينصبه الاستعمار لايمكن له ان يخدم شعبه، أو يخدم مصالح الشعوب العربية، من يتكلم عن إعادة بناء العمل العربي المشترك، فهو جاهل وغبي واحمق، بل واعمى لأن مثل هؤلاء الصنف من الكتاب والمحللين العرب يتجاهلون الحقائق والصراعات الداخلية التي يعيشها ما يسمى في العالم العربي المتهالك، غالبية الشعوب العربية مقسمة وتعيش صراعات داخلية قومية ومذهبية ودينية، وإذا شعب عربي من قومية ودين ومذهب واحد، يجدون له مشكلة صراع مابين قبائل الشرق وقبائل الغرب مثل ماتعيشه ليبيا الان، الليبيين جميعهم عرب مسلمين ومذهبهم مذهب سني واحد وهو المذهب المالكي، صراعاتهم الآن صراع ما بين قبائل الشرق مع قبائل العرب بغرب ليبيا.

خلال تجربة قرن من الزمان على ولادة الدول العربية التي رسم حدودها الاستعمار، كل تجارب العرب في العمل العربي المشترك، ثبت انها كذبة كبرى، لاوجود لها، شاهدنا تجارب ودروس فاشلة وقاسية من صراعات العرب فيما بينهم، البيئة العربية يغلب على اغلبها الجهل والتعصب والتطرف، لمست ذلك بنفسي، كنت اعاني عندما كنت في دول الشرق العربي من التميز المذهبي والطائفي الذي كنت أعانيه بسبب كون مذهبي،شيعي.

ثبت أن الماسونية العالمية هي التي اسست حزب البعث، بعد أن رصدت بروز حركات سياسية عربية قومية، النتيجة مخابرات دول الاستعمار، اوجدت ميشال عفلق ليسرق مشاريع كل القوى القومية العربية من خلال تأسيس حزب البعث وضرب بقية القوى القومية العربية التي كانت تهدف إلى توحيد بلاد الشام والعراق والجزيرة العربية، الأنظمة الرجعية التي دعمها الاستعمار، تعمل لخدمة مشاريع الاستعمار، لذلك لاتوجد أهداف ومصالح مشتركة بين الدول العربية، وإنما توجد صراعات مستدامة وعقيمة، لذلك العلاقات متباينة والأولويات متباعدة، بل حتى الثقافة المجتمعية متفاوتة، كنت سجين في إحدى سجون السعودية، كان عدد من السجناء العراقيين يتحدثون عن موضوع فلسطين، الحرس السعودي تعجب قال لهم وش تتكلمون، قالوا له نتكلم عن قضية شعب عربي محتل، نظر اليهم قال لهم والملك يدري بان هؤلاء العرب بلادهم محتلة هههههه.

كانت مهمة حزب البعث تدمير النسيج المجتمعي للشعوب العربية، من خلال زرع شعارات الشوفينية والعنصرية، كنت طالب في المرحلة الاعدادية، بدأت عمليات تهجير الاخوة الكورد الفيليين الشيعة، كان معنا طلاب بعثيين اراذل يقولون أمام طلاب أكراد فيلية، يقولون الكوردي اذا كسر عظمه يطلع فضلات… عندي صديق فيلي من أهالي قضاء بدرة قال لهم عظم العربي اذا كسر يطلع به قاذرورات وبها صورة شخص لابس عكال عربي ههههه تصوروا كنا في المدارس الاعدادية، وتوجد نفسيات مريضة بين اوساط الشباب، هناك حقيقة مؤلمة، حكومة البعث كانت تغذي الصراعات ضمن أبناء المجتمع الواحد، فكيف يعم السلام والأمن، لذلك كل شعارات الأحزاب البعثية والقومية فاشلة من ناحية المحتوى، وميتة ومعطلة بعدم وجود آليات فعالة لإيجاد تعاون عربي مشترك.

ادعى البعثيين الذين وصلوا للسلطة في العراق وسوريا بشكل خاص، أنهم يسعون إلى دعم مشروع الوحدة العربية، ونشر الحرية ومحاربة الظلم والاستبداد، لكن أفعال البعثيين وخاصة البعث العراقي، كل مافعلوه أنهم أقاموا نظاماً طائفياً، رفع الشعارات القومية للضحك على عقول السذج والبسطاء، شعارات الوحدة الوطنية عبارة عن أوراق سميكة تشبه الأوراق السميكة التي تغلف بها جدران البيوت السكنية في الدول الأوروبية الغربية، اوراق جميلة ألوانها تعطي انطباع انها صبغ إلى جدران اسمنتي رصين، وفي الحقيقة بغالبية الجدران المستعمل في البيوت عبارة عن خشب، لكن الورق السميك غطى ذلك، هذا الورق السميك يشبه شعارات البعثيين في الحرية والعدالة والمساواة، النتيجة قاموا في إعدام وقتل ثلاثة ملايين مواطن عراقي شيعي وكوردي، بل حتى السجين والمعتقل الشيوعي السني يطلق سراحه والمعتقل الشيوعي الشيعي يعدم ويسجن ويعذب، حزب البعث العراقي مسك زعامته التكارته ومن ثم أمسك به أهل العوجة ليكونوا أسياد على كل أبناء الشعب العراقي.

شاهدت حديث إلى إعلامي عراقي قديم كان معارضاً لنظام البعث اسمه ابراهيم الزبيدي، نقل كلام أن المجرم الطائفي خيرالله طلفاح كان يشتم ناظم كزار مدير الأمن العام لكونه شيعي، رغم أن ناظم كزار لم يقصر في اضطهاد أبناء قومه الشيعة تلطخت اياديه في إعدام مئات الشيوعيين من أبناء الوسط والجنوب، ورغم بعثيته لكن خير الله طلفاح ينظر له شيعي يجب طرده من البعث وعدم تسليمه اي منصب أمني أو قيادي بالبعث والدولة العراقية.

حاول البعثيين إقامة تجارب وحدة عربية،

عندما اريد إقامة وحدة مابين العراق وسوريا، دول الغرب حركت عميلهم صدام الجرذ في طرد البكر وعمل مسرحية تعرض الحزب إلى انقلاب مدعوم من سوريا، وقام صدام في عمل حفل ساهر بقاعة الخلد قضى على غالبية قيادات البعث واعدمهم في ابشع الطرق، هههه كذلك البعث السوري أيضا حكمه أهالي القرداحة، بعث العراق قيادته من أهل العوجة، والبعث السوري قيادته من أهالي القرداحة، رغم أن أهل القرداحة أكثر إنسانية وقيم وأخلاق من أهالي العوجة والذين يغلب عليهم الاجرام في قتل العراقيين، لذلك صدام الجرذ أفعاله كانت نجاح باهر في إثبات كذب شعارات البعث وثبت وهم إقامة الوحدة العربية والدليل غزوه لدولة الكويت.

حزب البعث وجد لتدمير الشعوب العربية وليس إلى إقامة الوحدة مابين الشعوب العربية، الوحدة البعثية السورية مع الناصريين انتهت في الغاء الوحدة، البعثيين هم لاغيرهم، افشلوا تجربة الوحدة العربية، لأن عبدالناصر حسب قولهم جعل سوريا حديقة خلفية إلى مصر، حسب قول البعثيين السوريين الوحدة مع مصر كانت السلطة بيد جمال عبدالناصر.

لذلك كل حديث عن إعادة تفعيل التعاون العربي المشترك كذبة كبرى، ومن يتكلم في إعادة مشاريع الوحدة العربية فهؤلاء يعيشون في احلام وردية، وبالتاكيد يعيشون في حالات مرض نفسي يشبه بشكل تمام بعض هؤلاء المرضى النفسانيون الذين يتحدثون انهم يعيشون مع الجن ويصلون معهم او لديهم علاقات جنسية مع جنيات……الخ.

لو كانت الشعوب العربية هي التي رسمت حدودها وتوجد دساتير هي الحاكمة، وليس حكام يتم تنصيبهم من دول الاستعمار، يمكن إيجاد طرق جديدة في التعاون العربي، لأن قضية حكام العرب يتنازلون عن مناصبهم لصالح زعيم عربي واحد فهذا مستحيل، رأينا المسكين علي سالم البيض رئيس اليمن الجنوبي ضحكوا عليه، وعمل وحدة مع علي عبدالله صالح، وحضر إلى قمة بغداد التي عقدها صدام في شهر حزيران قبل غزو الكويت في أقل من شهرين، وأحضر علي عبدالله صالح المضحوك عليه علي سالم البيض للمؤتمر وطلب من العرب التنازل مثله لأجل إنجاح مشروع الوحدة العربية ههههه صفقوا اليه، النتيجة علي سالم البيض أعلن الانفصال بالجنوب بشهر أيار عام ١٩٩٤ وهجم عليه علي عبدالله صالح وكاد أن يلقي القبض عليه وولى هاربا إلى سلطنة عمان ومنها إلى السعودية، لو كانت الدساتير هي الحاكمة بالدول العربية، لتم تعزيز الوحدة من باب دعم الاقتصاد، لذلك تكون السوق الاقتصادية هي العمود الفقري للوحدة بين شعوب الدول العربية.

الدول العربية جميع انظمتها اما من دول الرجعية العربية، هؤلاء نصبتهم دول الاستعمار لحكم الشعوب العربية بالخليج والأردن والمغرب، وإما شعوب عربية عملت ثورات على الأنظمة العميلة من خلال العسكر مثل ماحدث بالعراق ومصر وليبيا، العسكر عملوا انقلابات عسكرية اطاحت في الأنظمة الملكية التي نصبتها دول الاستعمار، ووصل العسكر لسدة الحكم وهم من البعثيين والناصريين، وهؤلاء أصبحت معهم دول قومية عربية مثل الجزائر وتونس واليمن والسودان، بتلك الحقبة الجامعة العربية كانت تحت نفوذ الدول القومية البعثية والناصرية العربية، بعد إسقاط الأنظمة البعثية والناصرية أصبحت السيطرة على الجامعة العربية والمؤتمر الإسلامي تحت سيطرة دول الرجعية العربية، المرتبطة بدول الاستعمار، لو من يحكم الشعوب العربية أنظمة تحكمها الدستور كان ممكن إيجاد طرق للوحدة العربية من خلال التعاون الاقتصادي أسوة بالوحدة الاوروبية، رغم أن حكام العرب ممنوع عليهم دعم اقتصاديات بلدانهم، واجبهم بيع البترول والغاز ووضع الاموال في بنوك اسيادهم ومشغليهم، وواجبهم استيراد البضائع ومنتجات شركات الغرب رغم انوفهم.

هناك من يتكلم أن افضل تجربة تعاون عربي هو نموذج دول التعاون الخليجي، وأنهم دول مستقرة ويعيشون في تعاون وهذه كذبة، نعم جميعهم أنظمة معينة من دول الاستعمار، لكن بينهم مشاكل كثيرة، عندما اقتضت مصلحة الحلاب الشهير ترامب إيجاد خلاف ما بين قطر والسعودية قام بفعل هذا الخلاف، لكي يقوم في حلبهم حلب معدل وجيد ومبرح، وبقي يحلب بهم إلى أن خسر الانتخابات، ارسل كوشنر زوج ابنته إيفانكا لعمل مصالحة خليجية خليجية، جمعهم في العلا ومن القى كلمة افتتاح القمة أمير الكويت الراحل الشيخ صباح، قال نشكر كوشنر الذي أرسله الرئيس ترامب للإشراف على إيجاد مصالحة سعودية قطرية.

الصراعات مابين الدول العربية، مصلحة استعمارية بالدرجة الاولى، لحلب العرب وسرق ثرواتهم.

المستر ‏دينيس روس، المبعوث الأمريكي السابق لعملية السلام كتب مقالا قبل أيام في نيويورك تايمز فسر فيه موقف بعض الحكام العرب الذين تواصل معهم-مما يجري في غزة هذه أقوى عبارة فيه،إسرائيل ليست وحدها من تعتقد أنه يجب هزيمة حماس،فعندما تحدثت إلى مسؤولين عرب في كافة أنحاء المنطقة ممن أعرفهم منذ فترة طويلة، قال لي كل واحد منهم إنه يجب تدمير حماس في غزة،

لقد قالوا لي ذلك في الخفاء بينما كانت مواقفهم العلنية مختلفة تمامًا.

انتهى كلام المستر روس، وهو صادق بكل ما تحدث به، بعد أن طالت حرب غزة، وبسبب المواقف الشعبية الرافضة لقتل أطفال ونساء غزة عبر النقل التلفزيوني الفضائي ونقل مواقع التواصل الاجتماعي، تم توقيف الحرب، وربما يجبرون على توقيع اتفاقية مع حماس لتهدئة الأمور لأنها باتت مقلقة بسبب الرفض الشعبي بغالبية دول العالم.

في الختام الحمد لله الذي ابقاني حياً لكي اعاصر وارى الذل الذي عاشه العرب وكيف تكالبت عليهم الأمم وفرضت عليهم الجزية ونكحت ملوكهم ورؤسائهم وحكامهم، الذي يفكر في توحد الشعوب العربية فهو ساذج، ابن خلدون وصف العرب بالوصف التالي، ‏العرب جنس لا يقوم إلا بدين، ولا ينهض إلا بنُبوّة ولا ترقى مواهبه إلا بشرائع السماء، فإذا أهملوها تحولوا إلى قطعان تعبد الشهوة وتطلب المال لتبعثره ذات اليمين وذات الشمال.

بن خلدون.

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي

كاتب وصحفي عراقي مستقل.

29/11/2023

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here