مطالبات نيابية بزيادة تخصيصات مشروع التغذية المدرسية


2023/11/30
بغداد: إسراء السامرائي
دعت لجنة التربية النيابية، إلى زيادة التخصيصات المالية المرصودة لمشروع التغذية المدرسية، عادة إياها غير كافية ولاتلبي الطموح، فيما كشفت وزارة التربية عن شمول نحو 800 ألف تلميذ بالمشروع من المدرجين تحت خط الفقر.

وقالت عضو اللجنة زيتون الدليمي في حديث : إنَّ مشروع التغذية المدرسية وانطلاقه ببعض المدارس ضمن المناطق الواقعة تحت مستوى خط الفقر، يمثل حافزاً حقيقياً للتلاميذ للحد من تسربهم، عادة انسجام الطالب في مدرسته، من اهم المشاريع التي عملت وزارة التربية على تنفيذها خلال العام الدراسي الحالي.

ودعت بأن تكون التخصيصات ملائمة عادة ما تم رصده حالياً، غير كاف ولا يسد حاجة السلة الغذائية الخاصة بكل تلميذ، ما يستوجب وبشكل عاجل ان تتم زيادة التخصيصات المالية له، بما يضمن شمول اكبر عدد من الشريحة التي انطلق المشروع لخدمتها تحديداً.

من جانبه، ذكر المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية كريم السيد في حديث أن مشروع التغذية المدرسية يتماشى مع الرؤية الحكومية التي تستهدف الشرائح الفقيرة بالمجتمع، مؤكداً أنه لايقل أهمية عن مشروع منحة

الطلبة.

وبين ان المشروع الذي كان قد انطلق خلال العام الدراسي الماضي بدعم من المنظمات الدولية حينها، اقتصر على عدد قليل من التلاميذ، بعكس انطلاقه للعام الدراسي الحالي، اذ شهد زيادة بعدد التلاميذ المشمولين ليصل إلى 800 ألف موزعين بين 2500 مدرسة ضمن 25 قضاءً والتي شملت بالمشروع اعتماداً على البيانات والاحصاءات الدقيقة الخاصة بوزارة التخطيط.

وأكد السيد أنَّ مشروع التغذية للعام الحالي، والذي انطلق هذا العام بجهود ذاتية من وزارته من ناحية الكلف والتهيئة وغيرها وبدون مساندة من أي جهات أخرى، أثبت نجاحه في الحد من حالات التسرب للتلاميذ وأسهم في النهوض بالواقع الصحي للمشمولين به .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here