موظفو الديوانية يتظاهرون أمام مبنى المحافظة: أنصفونا.. رواتبنا ضعيفة

الديوانية ـ ضياء المهجة

خرج المئات من موظفي الدوائر الحكومية، امس السبت، امام مبنى الحكومة المحلية وسط الديوانية احتجاجا على عدم تعديل سلم الرواتب متوعدين بمقاطعة الانتخابات المحلية المزمع إجراؤها خلال الشهر الجاري في حال لم تتم الاستجابة لمطالبهم.

ويقول العامل حيدر العابدي وهو موظف في بلدية قضاء عفك، في حديث لـ (المدى)، إن “راتبي اقل من 200 الف دينار وهو لا يسد حاجات المعيشة والطبيب ولدي طلاب مدارس وعملي في الشوارع منذ الصباح الباكر ولغاية ساعات متأخرة من المساء”.

ويضيف ان “المتظاهرين يطالبون الحكومة المركزية ووزارة المالية ومجلس النواب بإقرار وتعديل سلم الرواتب لإنصاف اصحاب الرواتب الضعيفة”.

وشهدت التظاهرة رفع شعارات ولافتات تهدد بالاعتصام وانتقاد اعضاء مجلس النواب من ممثلي الديوانية لعدم حضورهم التظاهرة ونقل مطالبهم الى الجهات المعنية في بغداد.

من جانبه، يقول العامل بمجاري قضاء الشافعية محمد الفتلاوي في حديث لـ(المدى) ان “عمال المجاري يعملون في شبكات الصرف الصحي ويدخلون داخل هذه الشبكات لفتح الانسدادات، مع العلم ان رواتبهم قليلة جدا ومعرضين للخطر والامراض”.

ويتابع الفتلاوي، أن “جميع المتظاهرين سيقومون بخطوات تصاعدية للاستجابة لمطالبهم”.

وتعد محافظة الديوانية، ثاني افقر المحافظات العراقية ووفقاً لإحصائيات وزارة التخطيط فقد ارتفعت نسبة الفقر والبطالة فيها الى 47%.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here