رئيس الجمهورية: قرار العراق مستقل


2023/12/05
بغداد: محمد الأنصاري
قال رئيس الجمهورية عبد اللطيف جمال رشيد، إن قرار العراق مستقل بشأن قضايا المنطقة ولا يتبع لأي دولة، مؤكداً أن العراق يقوم الآن بدور الوسيط لحل المشاكل والخلافات بين دول الجوار.
وذكر رشيد في مقابلة مع شبكة “سكاي نيوز عربية”، أنه “بعد استتباب الأمن أصبح لدى الحكومة العراقية برنامج مكثف لتلبية احتياجات السكان”، وشدد على “أهمية إبقاء الأمن في العراق، وتحسين بنيته التحتية”، مبيناً أن “الأزمة في العراق انتهت لكن تحسين الخدمات يحتاج إلى سنوات عدة”.

وأضاف، أن “التحدي المائي في العراق سببه مصادره المائية التي تأتي من الخارج، وهناك تنسيق مع إيران وتركيا بشأن ملف المياه”، وتابع: “علاقاتنا جيدة مع دول الجوار والمنطقة”، لافتاً إلى أن “الوضع مستقر في بغداد أمنياً، ولكن الإعلام يحاول تشويه هذه الصورة”.

وأضاف، “قمنا بحل جميع مشاكلنا مع دول الجوار، ونقوم بدور الوسيط في المنطقة”، وبيّن أن “العراق خسر ثلث الدولة بسبب الأعمال الإرهابية”، مشيراً إلى أن “قرار العراق مستقل في قضايا المنطقة ولا نتبع أي دولة أخرى”.

وطالب رشيد، بـ”إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات حقوق كاملة”، مستنكراً العدوان الصهيوني.

إلى ذلك، استقبل رئيس الجمهورية عبد اللطيف جمال رشيد، أمس الاثنين في قصر بغداد، رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري والوفد المرافق له.

وذكر بيان رئاسي، أن “اللواء باقري نقل في مُستهل اللقاء تحيات المرشد الأعلى للثورة الإسلامية السيد علي خامنئي والرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، إلى رئيس الجمهورية وتمنياتهما للشعب العراقي بدوام الأمن والأمان والازدهار، بينما حمّل رئيس الجمهورية رئيس الأركان العامة تحياته إلى المرشد الأعلى وتمنياته له بموفور الصحة وللرئيس والقيادة الإيرانية دوام التوفيق والنجاح”.

وأكد رئيس الجمهورية وفقاً، للبيان “أهمية تطوير العلاقات بين البلدين في الجوانب الأمنية والسياسية والاقتصادية، وتعزيز التعاون التدريبي والتقني والعمل المشترك لضمان أمن الحدود ومكافحة ظاهرة المخدرات، والاستفادة من تجارب البلدين في محاربة الإرهاب”.

وأشاد، “بالاتفاقية بين العراق والجمهورية الإسلامية الإيرانية لأمن الحدود”، مثمناً “دعم إيران ومساندتها للعراق في حربه ضد العصابات الإرهابية”.

وأشار رئيس الجمهورية، إلى “موقف العراق الثابت الداعم لحق الشعب الفلسطيني في الحصول على حقوقه المشروعة”، مشدداً “على ضرورة إدانة العدوان على الفلسطينيين وبذل الجهود الدولية لإيقاف الحرب على غزة”.

بدوره، جدد اللواء باقري “دعم بلاده لجهود العراق في ترسيخ أمنه واستقراره، ورغبة إيران في مد جسور التعاون والتنسيق في القضايا ذات الاهتمام المتبادل”، مشيداً “بكلمة رئيس الجمهورية خلال مؤتمر المناخ في الإمارات العربية المتحدة”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here