عويل الاعلام

سامي جواد كاظم

الكل يتفق على ان الاعلام هو سلطة وسيف ويقلب النتائج راسا على عقب ومن لا اعلام له يكون ضعيف في المعترك السياسي او الثقافي او الحربي ، والحديث عن حرب الكيان الصهيوني ضد فلسطين وهذه الحرب لها ماكنة اعلامية لا تؤمن بالمصداقية وليس لها معايير ثابتة في نقل الحقيقة كما هي يضاف لها ان اقطاب الصهيونية لا يترددون في قلب الحقائق والكذب الصريح .

الكيان الصهيوني بل الولايات المتحدة الامريكية هزمت شر هزيمة على يد المقاومة الفلسطينية وحتى تشوه الحقيقة ومحاولة بائسة لاستغفال العقول في تصديق الاكاذيب اعتمدوا على اسلوبين الاول اتهام المقاومة باعمال قبيحة واجرامية اعتادوا هم على القيام بها ولهم باع طويل في هذه الاعمال الدنيئة مثلا اول صدمة افقدتهم عقولهم يوم السابع من اكتوبر ظهر رئيس الولايات المتحدة الامريكية العظمى ليقول ان حماس تذبح الاطفال وسرعان من كشف الكذبة وخرج علينا من البيت الابيض لكي يرقع التصريح ، المشكلة ليس بالكذبة المشكلة بالجراة على هكذا كذبة من رئيس اكبر دولة في العالم.

وظهرت الافلام مع التصريحات للمستوطنين الذين تم اطلاق سراحهم وتظهرهم في قمة السعادة والتعامل الرائع مع المقاومين ، فما كان منهم الا نشر اتهامات سخيفة هم اولى بها لان الاسلام لا يؤمن اصلا باي علاقة جنسية غير شرعية ولانهم فضحوا من قبل المخطوفين الفلسطينيين الذين تم اطلاق سراحهم رغما عن انفهم عن طبيعة تعامل الكيان الصهيوني مع المخطوفين الفلسطينيين .

وتظهر تصريحات نتن ياهو بانه يقتل مع الاطفال اعضاء حماس انه يقول لا دليل لديه ، ويخرج وزير خارجية الولايات المتحدة الامريكية وبكل قباحة ووقاحة يقول ان الكيان الصهيوني يتجنب قتل الابرياء ، اكررها انه مثل العاهرة التي تتحدث عن الشرف .

ثم يروجون اخبارا عن مثلا نزع سلاح حماس او انهم يلاحقون قياداتهم في اي دولة يلجاون اليها وانهم على وشك انهائهم ، او من يحكم غزة بعد حماس ، هذه الاخبار رد فعل طبيعي جدا على هول الهزيمة التي لحقت بهم . وهم غب الوفت نفسه كان مسؤول الموساد يتوسل قطر للتوسط مع حماس

الاسلوب الثاني لهم في الاعلام هو اخفاء خسائرهم بالمطلق بالبشر او بالاليات ففي الوقت التي تعلن عن هلاك ضابط صهيوني فقط فاعلموا ان قتلاهم يتجاوز الستين ، يقابلها اخبار كاذبة عن انتصاراتهم ميدانيا او استخباريا اي لا يقولون انهم قتلوا اطفالا ونساء بل يقولون استهدفنا موقعا لقيادة حماس ويقومون بتصوير افلام كاذبة لاخفاء فشلهم كما فعلوا في مشفى الشفاء ومستشفى المعمداني وبقية المستشفيات مدعيا انها مواقع قيادة لحماس ، وبعضها ينكرها ليتهم حماس بها

والدليل الاخر عندما تصرح فرنسا بانها تجمد اصول يحيى السنوار لا اعلم هل وصلت بهم السخافة لهكذا اخبار ؟ طبعا مع كثرة هذه الاكاذيب كثرة وسائل اعلامها وتقنية وسائل اعلامها مع المواقع الوهمية تجعل رواج الخبر لدى السذج وكانها الحقيقة .

ويعمل الكيان الصهيوني جاهدا على اخفاء الانقسامات والتجاذبات داخل البيت الصهيوني واصرارهم على عزل وحبس نتن ياهو امر مفروغ منه ومتوقف التنفيذ لان الابادة مستمرة فاذا توقفت الحرب تتم ابادة نتن ياهو .

تحدث جيمي كارتر رئيس امريكا نهاية السبعينيات عن اللوبي الصهيوني

بان كل عضو بالكونغرس لا يجروء على انتقاد الصهيونية لانه يطرد من الكونغرس وهنالك جماعة الضغط في الكونغرس التي لها صلاحية تشريع القوانين وان اولويات الادارة الامريكية هي امن الكيان الصهيوني ـ طبعا كارتر واوباما ظهرا في اخر تصريح لهما يؤيدان حق فلسطين بان تكون دولة ، بينما لم يتجرا احدهما بقول ذلك عندما كانا سيدي البيت الابيض ، انه النفاق بعينه ـ

الان امريكا والكيان الصهيوني يبحثون عن هزيمة المقاومة من خارج فلسطين وهي القرارات والتهديدات التي تلجا اليها امريكا بامر من اسيادها ـ جماعة الضغط ـ اما ميدانيا فانهم يائسون من الانتصار .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here