عمره آلاف السنين.. اكتشاف نظام إمدادات المياه الإيلامية غربي إيران


2024-01-18
اكتشف علماء آثار إيرانيون مخطط مدون على قوالب طوب عليها نقوش وكتابة باللغة الأكدية، توضح منظومة إمدادات المياه في الحضارة الإيلامية بوادي دهلوران جنوب غربي إيران.

وتقع غران في وادي دهلوران داخل مقاطعة إيلام الحديثة على الهضبة الجنوبية الغربية لإيران، وتبلغ مساحتها 17 هكتارا، ولها مرتفع بارز مخروطي الشكل إلى الجنوب من الموقع، تحيط به عدة تلال غير منتظمة من الشرق والشمال والغرب من البروز الرئيسي، بحسب موقع “RT عربية” الروسي.

وهذا الاكتشاف يلقي الضوء على الأهمية السياسية والاقتصادية لموقع جاران القديم، الواقع على الحدود الغربية للحضارة الإيلامية.

ويعتقد الباحثون أن الأشياء المكتوبة التي تم العثور عليها في جاران تتكون من نصوص أكدية ورسوم هندسية، توضح الخطوط العريضة للنمط الزراعي.

وقد كشفت فحوصات السطح عن العديد من الطوب المكسور عليها كتابات ونقوش. وكشفت إحدى العينات على الرغم من صعوبة فك رموز النقوش الموجودة على أجزاء الطوب بسبب العوامل الجوية والتآكل، عن كلمات مقروءة جزئيا مثل “الحاكم” و”الابن” و”سيده”، ما يشير إلى وجود لغة أكدية.

ووفقا لعلماء الآثار كانت إيلام مستوطنة كبيرة في الألفية الثانية قبل الميلاد وكانت قائمة حتى السنوات الأخيرة من حكم الملك الأخميني داريوس الأول وخلفائه في عام 522 قبل الميلاد.

وتجدر الإشارة إلى أن إيلام كانت مرتبطة ارتباطا ثقافيا وثيقا ببلاد ما بين النهرين. وربما بسبب هيمنة السلالة الأكدية (2334 – 2154 قبل الميلاد)، استخدم الإيلاميون الكتابة المسمارية السومرية-الأكدية.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
, ,
Read our Privacy Policy by clicking here