تعاون إيراني كوبي في مجال التطوير الرقمي وتطبيقات المراسلة المحلية

اكد معاون وزير الاتصالات وتقنية المعلومات في إيران محمد خوانساري، على استعداد هذه الوزارة الإيرانية للتعاون مع دولة كوبا في مجال تطوير تطبيقات المراسلة المحلية والتقنية الرقمية.
العالم – إيران

وأدلى خوانساري بهذا التصريح، خلال الاجتماع الاول المشترك بين فريقي العمل الإيراني والكوبي اليوم الثلاثاء في طهران؛ وبحضور معاون وزير الاتصالات الكوبي فيلفيردو غونزاليس فيدال والوفد المرافق له، إلى جانب سفير كوبا لدى الجمهورية الاسلامية الإيرانية.

وقدم معاون الوزير الإيراني في هذا الاجتماع، نبذة حول طبيعة التعامل بين وزارة الاتصالات والقطاع الخاص في سياق انجاز المشاريع المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات لدى إيران؛ داعيا الوفد الكوبي إلى التعرف على الطاقات والفرص التجارية الإيرانية في مجال التقنية الرقمية والاستفادة منها للتطوير الرقمي في هذا البلد.

كما نوه بالتقدم الحاصل في مجال تطوير تطبيقات المراسلة المحلية الإيرانية؛ مؤكدا على استعداد وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في الجمهورية الاسلامية للتعاون مع نظيرتها الكوبية بهذا الشأن.

إلى ذلك رحّب معاون وزير الاتصالات الكوبي بتوسيع التعاون الرقمي مع إيران؛ كما أكد على رغبة بلاده في التوصل إلى التقنيات الحديثة مثل إنتاج الأقمار الصناعية.

وأشار فيدال خلال الاجتماع المشترك الأول بين فرق العمل الإيرانية والكوبية اليوم الثلاثاء، إلى أن تقنية “التحکم الآلي” في بلاده لا تزال ناشئة، وهناك حاجة إلى الاستفادة من تجارب إيران في هذا المجال.

واعتبر أن التعاون بين الشركات الكوبية والإيرانية لايعد منافسة وإنما قائم على مبدأ الربح – ربح الذي من شأنه أن يؤدي إلى تطوير التعامل الثنائي في مختلف المجالات القنية والبريدية.

علما أن الاجتماع الاول بين فرق العمل الكوبية والإيرانية بطهران، جاء في سياق متابعة تنفيذ “خطة العمل المشترك” بين هذين البلدين.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here