مسرور بارزاني والكابينة التاسعة : سلالة المجد تصنع الانجازات

مهند محمود شوقي

في تطور ملحوظ و ضمن خطة إنجازات تسابق الزمن ماتزال حكومة إقليم كوردستان بقيادة مسرور بارزاني تواصل النجاحات التي رسمتها منذ أن تولى مسرور بارزاني نجل الرئيس مسعود بارزاني الكابينة التاسعة لحكومة إقليم كوردستان على الرغم من جملة التحديات التي واجهتها هذه الكابينة منها ماهو مؤجل كالخلافات التي صنعتها بعض القوى في بغداد نتيجة تراكمات عدم تطبيق الدستور وبالاخص فيما يتعلق بحقوق شعب إقليم كوردستان ومنها ما كان حاضرا بعد ان انتفض شعب إقليم كوردستان بدعوة الرئيس بارزاني نحو الاستفتاء عام 2017 نتيجة الضغوطات التي مورست بحق الكورد كجزء من العراق الفيدرالي الجديد والذي لم يجد فيه الخلاص بعد أن اقتطعت موازناته منذ عام 2014 ناهيكم عن المتعلقات الدستورية التي تم ذكرها آنفا في مستهل الحديث .
إذا لم تكن المهمة نحو نجاح الكابينة التاسعة سهلة منذ بدايتها سيما وأن احداث أكتوبر ومالحقها كانت تشكل الحاجز الاكبر المهيئ سلفا لايقاف عجلة النجاح قبل ان تسير ! لكن الخطى الواثقة لسليل المجد مسرور بارزاني أسست ومنذ بداية توليه منصب رئاسة الكابينة التاسعة أساسا قويا لعله لم يأت من تجربة بل من واقع كان قد حضره مسرور بارزاني منذ ان شكل العراق الفيدرالي الجديد ومنذ ان تبوأ مسرور بارزاني منصب رئاسة مجلس الأمن ليحقق لكوردستان دورا مهما وبارزا جعل من مدينة أربيل وبحسب عدد من الصحف الدولية حينها عنوانا تناولته وسائل الإعلام كافة (أربيل خامس أأمن مدينة في العالم) في الوقت الذي كان الإرهاب حينها قد احتل ثلث العراق .

أولى خطوات الكابينة التاسعة….

شرع مسرور بارزاني ولدى توليه منصب رئاسة الكابينة التاسعة في أن يجعل الاقتصاد الاخضر من أوليات عمل حكومته لتأمين السلة الغذائية إذ دعم الفلاحيين والمزارعيين وأوصل إقليم كوردستان الى سوق الخليج من خلال تصدير الاقليم للفواكه والخضار الى عدد من الدول العربية والاوريية اضافة الى الاهتمام وتطوير الثروة الحيوانية التي حققت هي الأخرى اكتفاءا ذاتيا بعد ان كانت تعتمد على ماهو مستورد .

الحفاظ على المياه من خلال إنشاء السدود …

أستطاعت الكابينة التاسعة لحكومة إقليم كوردستان من إنشاء عدد من السدود بواقع العمل والمباشرة بأنشاء 18 سدا مائيا أنشئ حتى الان منها 14 سدا ومازال العمل قائما في إنشاء المزيد لتعزز الكابينة التاسعة مشروع الحفاظ على الثروة المائية في إقليم كوردستان بعد أن دق ناقوس خطر الجفاف وأصبحت الشحة المائية عناوين الاخبار المحلية في العراق والدولية على حد سواء .

الكابينة التاسعة تعاملت بشفافية ولغة أرقام …

حققت الكابينة التاسعة أرقاما مهمة سواء أكان الحديث يتعلق بحجم المشاريع الاستثمارية والخدمية والانتاجية وصار المواطن في إقليم كوردستان يتابع تلك الاحداث عن كثب ابتداءا من مدة المشاريع التي خصصتها الكابينة التاسعة وصولا بحجم الاموال التي خصصتها الحكومة لتلك المشاريع من خلال صفحة حكومة إقليم كوردستان الرسمية ومن خلال دائرة الإعلام والمعلومات في حكومة إقليم كوردستان التي تزود بدورها المؤسسات الاعلامية والمحطات الفضائية لتكون الشفافية في العمل الحكومي هي السمة الابرز منذ تشكيل الكابينة التاسعة وهي خطوة عدت السمة الابرز والاهم في ادارة ملف الحكومة من قبل مسرور بارزاني الذي يواصل الانجاز بكابينته التي عدت الاهم حتى اللحظة .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here