أكدت أن الخطة نموذجية وسارت ضمن ما مخطط لها ….

الإعلام الأمني لـ”الزوراء”: الخلية الاستخبارية كان لها الدور الأساسي بنجاح خطة زيارة الإمام الكاظم «ع»

2024/02/10
حسين فالح:
أكدت خليةُ الاعلام الأمني ان الخلية الاستخبارية الموحدة والقوات المسلحة العراقية كان لها الدور الاساسي بنجاح خطة زيارة الامام الكاظم (عليه السلام)، فيما أشار الى ان الخطة أنموذجية وسارت ضمن ما مخطط لها.
وقال الناطق باسم خلية الاعلام الامني المتحدث باسم وزارة الداخلية العميد مقداد ميري في حديث : إن وزير الداخلية رئيس اللجنة الامنية الخدمية اعلن نجاح الخطة الخاصة بزيارة ذكرى استشهاد الامام موسى الكاظم (عليه السلام) بالكامل. مبينا ان اهم ما ميز الخطة الامنية هو قلة القطوعات اذا ما قيست بالسنوات السابقة إلا ان بعض المناطق كالاعظمية والكاظمية بحكم الجغرافية وقربها من الزيارة لابد من ان تكون هنالك قطوعات معينة .
وأضاف: ان وزير الداخلية قدّم بالمؤتمر الصحفي الاعتذار عن القطوعات بالرغم ان هذه القطوعات هي مفروضة بحكم جغرافية المناطق وضغط الاعداد الكبيرة التي تفوق الـ 13 مليون زائر. مؤكدا: انه كان هناك جهد استثنائي للقطعات الامنية بمختلف صنوفها وتشكيلاتها، فضلا عن جهد خدمي من امانة بغداد والدوائر الأخرى، إذ ان الاجهزة الامنية قدمت العمل الامني والخدمي وفي ذات الوقت قدمت التوعية والارشاد .واشار الى: ان الخطة كانت أنموذجية وسارت ضمن ما مخطط لها بشكل كبير جدا. منوها بأنه منذ 6 ايام باشرت الاجهزة الامنية بالخطة التي شارك فيها الالاف من الضباط والمنتسبين، بالاضافة الى تعزيزات وتشكيلات وصلت من وزارة الدفاع وافواج من وزارة الداخلية بالمحافظات.
ولفت الى: ان هذا يعد انجازا يضاف الى انجازات القوات الأمنية. مضيفا ان القائد العام للقوات المسلحة ورئيس اللجنة الامنية الخدمية وزير الداخلية ذهبا باتجاه تخفيف الاجراءات بما يتعلق بالقطوعات، لكن هذا يجب ان يقابل بعمل رصين ومهم، حيث كانت التعليمات بضرورة ان توحد المعلومات الاستخبارية بخلية واحدة.وبيّن: ان هذه الخلية ضمت فيها استخبارات عسكرية وأمنا وطنيا ومخابرات، وكل توابع وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية، اضافة الى التقنية الموجودة من معلومات ومراقبة وتدقيق، هذا كله انعكس على الأرض. لافتا الى انه قبل بدء الخطة الاجهزة الاستخبارية زودتنا بمعلومات كاملة واثناء الخطة ايضا زودتنا بالمعلومات ومستمرة بذلك على مدار الساعة بإعطاء المعلومات. وتابع: انه في كل مكان يتواجد فيها الزائرون، وفي كل منفذ ومدخل، هناك تواجد لتقنيات واجهزة الاستخبارات، وهذا ما ساعد على حفظ امن الزائرين. مؤكدا: انه كان للأجهزة الاستخبارية والخلية الاستخبارية الموحدة والقوات المسلحة دورا اساسيا ومهما في نجاح الخطة.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here