مستشار السوداني: لدينا خطة لرفع إنتاج الدواء باستخدام التكنولوجيا العالمية

أكد حمودي اللامي، مستشار رئيس الوزراء لشؤون الصناعة، زيادة كمية الأدوية المصنعة في القطاع الخاص داخل العراق، مبيناً أن إنتاج الدواء محلياً له مردود كبير على الاقتصاد العراقي، فيما أشار إلى خطة تم إعدادها لإنتاج الدواء باستخدام التكنولوجيا العالمية.

وقال اللامي، للوكالة الرسمية، إن “العام الماضي 2023، شهد ارتفاع حجم التعاقدات مع وزارة الصحة من 144 مليار دينار إلى أكثر من 400 مليار، ما يدل على مضاعفة كمية الأدوية التي تم تجهيزها من قبل مصانع دوائية للقطاع الخاص تحديداً، وارتفع عدد الأدوية المسجلة الجديدة إلى 338 دواء جديداً، نسبة كبيرة منها أدوية منقذة للحياة وتسجل أول مرة”.

وأضاف أن “من ضمن هذه الأدوية 14 نوعاً من المضادات الحيوية المهمة، 12 نوعاً من أدوية الضغط، و11 نوعاً من أدوية السكر، إضافة لأدوية أخرى مختلفة المواطن”، منوهاً إلى أن “ظاهرة الغش الدوائي أصبحت عالمية يصعب التمييز بين الدواء المغشوش والدواء الصحيح، وبالتالي الطريقة الوحيدة للخلاص من المغشوش هي إنتاج الدواء محلياً من قبل الشركات الحكومية والتابعة للقطاع الخاص، ما يتيح له أن يكون مضموناً ومراقباً بأشد المواصفات العالمية”.

ولفت إلى أن “هذا الأمر سيكون له مردود كبير على الاقتصاد، إذ أن العراق يستورد بحدود 3 مليارات دولار سنوياً من الأدوية، وبالتالي سنوفر مبالغ وفق الخطة التي تم إعدادها وأقرت من قبل مجلس الوزراء، لإنتاج مزيد من الأدوية ونقل التكنولوجيا بالتعاون مع شركات عالمية”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here