بعد إعلان السوداني ائتلاف كركوك.. “مسؤول بدري” ينتقد قيادات الشيعة ويحذر من “نكسة”


حذر مسؤول منظمة بدر فرع الشمال محمد مهدي البياتي، يوم الخميس، من ما وصفها بـ”النكسة” خلال المرحلة المقبلة في محافظتي كركوك وصلاح الدين.

وقال البياتي في بيان صحفي إن “قيادات الشيعة في كركوك وصلاح الدين، لا تمتلك أدنى استراتيجية عن إدارة الملف”، مشيراً إلى أن “تضحيات الشيعة في كافة المراحل وخاصة بعد زوال الدكتاتورية لا تقاس مع تضحيات المحافظات الأخرى وحجمها”.

وأضاف البياتي، أن “على أبناء وقيادات هذه المحافظات أن يدركوا خطورة المرحلة المقبلة وعدم الانصياع بالمصالح الحزبية الضيقة لهذه الكيانات، والا فإن مرحلة سوداوية تنتظركم”.

وختم البياتي بيانه بالقول، إن “القوم نفس القوم الذين هدموا قراكم وذبحوا ابنائكم، ولا يُلدغ المرء من جحر مرتين” وفق تعبيره.

وأمس الأربعاء، رعى رئيس الوزراء الاتحادي محمد شياع السوداني، اجتماعاً للقوى السياسية الفائزة في انتخابات مجلس محافظة كركوك، وأعلن عن “اتفاق مبادئ” للمضي بتشكيل الحكومة المحلية في المحافظة.

وأعلن المجتمعون عن تشكيل “ائتلاف إدارة كركوك” من كل القوى الفائزة في مجلس المحافظة، يترأسه رئيس مجلس الوزراء لحين تنفيذ الاستحقاقات الدستورية في تشكيل الحكومة المحلية، كما اتفقوا على البرنامج وآليته والنظام الداخلي للائتلاف.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here