العراق يفعّل دور ضباط الارتباط مع دول الجوار لمكافحة المخدرات

كشفت وزارة الداخلية، عن تفعيل دور ضباط الإرتباط مع دول الجوار لمكافحة المخدرات، فيما أشارت الى ان ستراتيجية الوزارة الجديدة تتركز على ثلاث نقاط رئيسية.

وقال الناطق باسم وزارة الداخلية العميد مقداد الموسوي، إن” تشكيلات وزارة الداخلية نفذت سلسلة عمليات نوعية ومهمة لتفكيك شبكات تجارة المخدرات خلال الساعات الـ 72 الماضية تم من خلالها اعتقال العديد من المتهمين وضبط كميات كبيرة فضلا عن القاء القبض على تاجر دولي وهذا الامر بالغ الاهمية”.

واضاف،ان ” تفعيل الجهد الاستخباري واعتماد ستراتيجية جديدة حيال التصعيد على تجار المخدرات وشبكاتهم آتت ثمارها خلال فترة وجيزة، لافتا الى بدء تفعيل ضباط الارتباط مع دول الجوار ومنهم الأردن حيال ملف مكافحة المخدرات باعتباره يشكل تهديدًا لكل دول المنطقة نظرا لما يسببه من ضرر”.

واشار الموسوي الى، ان ” ستراتيجية وزارة الداخلية الجديدة والتي تتركز على 3 نقاط رئيسية منها البعد الاستخباري ستشكل نطاقًا مهمًا في مكافحة هذه الآفة وتعقب تجارها في كل المحافظات دون استثناء، مؤكدًا ان” الايام المقبلة ستكون حبلى بالمفاجئات من ناحية الضربات النوعية”.

واكد وزير الداخلية عبد الامير الشمري، في (17 شباط 2024)، ان اجراءات الوزارة مع تجار المخدرات كانت “قاسية” وستكون هذا العام اكثر “قسوة” عليهم.

وقال الشمري، على هامش مشاركته في الاجتماع الرباعي الذي تستضيفه الأردن لبحث الآليات المشتركة للتصدي لظاهرة المخدرات ومكافحتها، بحسب بيان لمكتبه الاعلامي، ان “التحدي مع عصابات المخدرات في العام الماضي اشبه بمعركة وكانت اجراءاتنا قاسية عليهم ونعدهم ان يكون هذا العام اكثر قسوة”.

واضاف، ان “جريمة المخدرات من اخطر الجرائم العابرة للحدود وتحتاج الى تعاون دولي واسع”، لافتا الى ان “مشاركتنا هذا اليوم في هذا المؤتمر جزء من هذا التعاون”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here