المجلس العراقي للسلم والتضامن يستنكر المحاولة البائسة والآثمة لاغتيال فخري كريم

دان واستنكر المجلس العراقي للسلم والتضامن المحاولة “البائسة والآثمة”، لمحاولة اغتيال الاستاذ فخري كريم رئيس مؤسسة المدى للإعلام والثقافة والفنون. وذكر المجلس في بيان: “جرت مساء يوم الخميس محاولة بائسة وآثمة لاغتيال الشخصية الوطنية والديمقراطية الاستاذ فخري كريم رئيس مؤسسة المدى للإعلام التي تقيم معرض العراق الدولي للكتاب الذي تحول إلى مهرجان للثقافة والفنون”.

وتابع: “لم تكن هذه المحاولة هي الاولى فقد قام النظام البائد بمحاولة لاغتياله في بيروت عندما كان احد ابرز وجوه المعارضة التي قارعت ذلك النظام، وتعرض بعد التغيير إلى محاولة اغتيال قامت بها القاعدة والارهاب في اللطيفية بعد عودته من احد مؤتمرات السيادة والديمقراطية لانتزاع استقلال بلادنا من الاحتلال وتشكيل حكومة وطنية، وهذة المرة على ايدي قوى الظلام التي لا يسرها هذا المشهد الثقافي الكبير”. واردف البيان، “اننا اذ نستنكر هذا العمل الارهابي المدان ندعو الحكومة والقوات الامنية إلى البدء في التحقيق الفوري بالحادث لكشف الجناة والجهات التي تقف وراء هذه المحاولة والحوادث الآخذة بالتوسع والتي تسيء إلى سمعة بلادنا وتضرب بالصميم الوحدة الوطنية والأمن والاستقرار لكي لا تزدهر حياة شعبنا بالرقي الادبي والفني”. وأكد ان “هذه المحاولات لن تضعف ارادة شعبنا من اجل حياة حرة كريمة وستظل المواقف التضامنية مع الشعب الفلسطيني التي تجسدت في عنوان هذا المحفل الكبير كأحد ظواهر التميز الوطني العراقي ولكي تنهض بغداد من جديد لتكون حاضرة الدنيا ساطعة بكنوزها المعرفية وعلومها وإنسانيتها ومدنيتها “.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here