هل نحتاج لزمن آخر !؟

لكل الفاسدين من أصحاب الرواتب و المخصصات و النهب و السلب في حكومة و مجلس و محاكم و مؤسسات العراق التي تقودها الأحزاب المتحاصصة الجاهلية و مرتزقتهم : الذين أعلنوا الحرب على الفكر و الوجدان الذي وحده يمثل حقيقة الله, وعلّموا الناس على الكذب و النفاق و الغيبة و الأنتهازية والتجسس و خلط الأوراق و الطبقية و معاداة الفكر و أهل الفكر الذين وحدهم أهل الله حتى مسخوا شخصيّة العراقيّ التي كانت تعاني أساساً و جعلوه مجرّد بدن بثُقبين من الأعلى للدخول و من الأسفل للخروج .. و بآلتالي سهّل عليهم هذا الموجود البشري سرقتهم عندما جعلوه يصفّق للفساد كأعمامنا القردة!؟
فهل بعد كلّ هذا؛ توضح المطلوب عمله لدى أهل الفكر و المعارضة لتجسيده مقابل ذلك الدمار الذي بدأ شيئا فشيئاً يفوق فساد البعث بآلأمس!؟
أم نحتاج لزمن آخر 40 أو 50 عاماً يمرّ كما حدث مع البعث الجاهل !؟
و شعاراتهم التي أرّقتنا صداها .. من قبيل ؛ (ياحوم إتبع لو جرّينة) !؟
و لا حول و لا قوّة إلّا بآلله العلي العظيم.
ألعارف الحكيم عزيز حميد مجيد

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here